• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بمناسبة شهر التوحد العالمي

«أبوظبي للتوحد» ينظم فعاليات تساعد على الدمج مع الأسوياء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

في إطار جهودها نحو تقديم أفضل برامج الرعاية والتأهيل للفئات المشمولة برعايتها من ذوي الإعاقة، وبمناسبة شهر التوحد العالمي، نظمت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة، ممثلة في مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها على مستوى أبوظبي، سلسلة من الأنشطة والفعاليات التي تهدف إلى التوعية بالتوحد، وشرح هذه الإعاقة الغامضة، شملت مجموعة من محاضرات التوعية، وفعاليات رياضية وترفيهية شارك فيها طلبة المراكز وأولياء أمورهم، وعدد من المدارس التابعة لمجلس أبوظبي للتعليم، ومراكز الرعاية والتأهيل الخاصة.

وقال عبد الله إسماعيل الكمالي رئيس قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بالمؤسسة بالإنابة، إن «زايد العليا» تحرص سنوياً على المشاركة في أنشطة شهر التوحد العالمي «شهر أبريل» بتنظيم فعاليات متنوعة في مراكز الرعاية والتأهيل التابعة لها كافة، وإن تلك الأنشطة تهدف إلى نشر الوعي العام باضطراب التوحد.

وتحت شعار «احترام، قبول، دمج» وضمن فعاليات التوعية بيوم التوحد العالمي 2016، نظمت وحدة التوحد التابعة للمؤسّسة بمدينة العين أسبوعاً للتوعية، شمل عدداً من رياض الأطفال والمدارس التابعة لمجلس أبوظبي للتعليم بالمدينة، أسفرت عن مجموعة من النتائج، أبرزها رغبة الجميع في استقبال المزيد من الزيارات.

وصرحت موزة السلامي رئيس وحدة التوحد بأن البرنامج بدأ يوم الأحد الموافق 17 أبريل الجاري بزيارة مدرسة الطوية، حيث قدم فريق من كوادر الوحدة ضم اختصاصياً اجتماعياً، واختصاصياً نفسياً، مع معلم التربية الخاصة، ومساعد معلم توعية بالتوحد، ماهي السمات الأكثر شيوعاً، وكيفية التعامل مع تلك الإعاقة الغامضة، وتشخيصها مبكراً.

وأضافت: «اليوم الثاني الاثنين الموافق 18 أبريل، زار فريق التوعية بوحدة التوحد مدرسة السوسن، حيث جرى تقديم التوعية لكوادر المدرسة، وتفقد الصفوف الدراسية، وتمت ملاحظة أربع حالات، تبين أنهم لا يعانون توحداً، وأنهم فقط يواجهون اختلاف البيئة المنزلية عن بيئة المدرسة»، وفي نهاية الزيارة تم توجيه الشكر لهم على حسن الاستقبال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض