• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

وسط كرنفال ترفيهي بحديقة «أم الإمارات»

«ذا ناشونال» تحتفي بمرور 8 أعوام على انطلاقتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 أبريل 2016

نسرين درزي (أبوظبي)

احتفلت «ذا ناشونال» إحدى مطبوعات أبوظبي للإعلام الصادرة باللغة الإنجليزية أمس السبت بمرور 8 أعوام على صدورها. وشارك في الاحتفال الذي تم تنظيمه في باحة حديقة «أم الإمارات» وجاء على شكل كرنفال ترفيهي، نحو ألف شخص من قراء الجريدة وعائلاتهم. وانتشرت في المكان أجنحة متنوعة قدمت ألواناً من الأنشطة المجتمعية المحببة بينها صناعة القبعات من ورق الجرائد وجلسات تدريب اليوجا والرسم على الوجوه وتسديد الضربات عبر تحدي الأهداف. وكلها فقرات مجانية ترافقت مع العرض الموسيقي بالطبل الإفريقي والذي قدمه على مسرح الحديقة 8 عازفين حضروا خصيصاً إلى أبوظبي للمشاركة في المناسبة.

تطلعات القارئ

تحدث محمد العتيبة رئيس تحرير «ذا ناشونال» عن اعتزازه بما وصلت إليه الجريدة من تطور ملحوظ خلال فترة قياسية فاقت كل التوقعات. وقال إنها أصبحت رمزاً من الرموز الإعلامية في الإمارات وخارجها، ولاسيما أن قراءها لا يقتصرون على الناطقين باللغة الإنجليزية داخل الدولة وإنما يتعدونهم إلى فئات أخرى. وعدا عن السكان من المواطنين والمقيمين العرب من أصحاب القرار والمؤثرين في عملهم، فإن الصحيفة على مصداقيتها تعد مصدراً أساسياً ومرجعية للخارج فيما يتعلق بأخبار الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والمنطقة العربية.

وعن تميز «ذا ناشونال» بمواكبتها لعصر الصورة والمفردات الإعلامية الجديدة وقنوات التواصل الاجتماعي، أكد محمد العتيبة أن هدف الجريدة كان منذ انطلاقتها الأولى التركيز على كيفية استهلاك المحتوى. والسعي دائماً إلى مواكبة تطلعات القارئ أينما كان، والتنبه إلى ضرورة تحقيق التوازن في المادة المنشورة بما يضمن البقاء على مسافة قريبة من اهتمامات المجتمع. وهذا برأيه كان سبب النجاح الكبير الذي ارتقت إليه «ذا ناشونال» عاماً بعد عام، ولاسيما أنها نشأت في عصر «الأون لاين» والنهضة الشرسة للصحف الإلكترونية. وبحسب العتيبة فقد حققت الجريدة الصادرة باللغة الإنجليزية تقدماً هائلاً على شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي بحيث تضاعف عدد متابعيها خلال سنة. ووصل اليوم إلى أكثر من 600 ألف متابع على تويتر، و200 ألف متابع على فيسبوك، و20 ألف متابع على إنستغرام.

سر النجاح ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا