• الثلاثاء 19 ربيع الآخر 1438هـ - 17 يناير 2017م

الفريقان أهدرا كل الفرص

الظفرة والفجيرة يكتفيان بالتعادل «المتوتر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

علي الزعابي (المنطقة الغربية)

اكتفى فريقا الظفرة والفجيرة بالحصول على نقطة، وخسر كل منهما نقطتين غاليتين، بالتعادل السلبي في المباراة التي أقيمت أمس باستاد حمدان بن زايد بالمنطقة الغربية ضمن منافسات الأسبوع السادس عشر لدوري الخليج العربي، ورفع فريق الظفرة رصيده إلى 17 نقطة، وأصبح رصيد الفجيرة 16 نقطة من 15 مباراة، حيث إن له مباراة مؤجلة من الدور الأول مع العين.

وشهدت المباراة الظهور الأول لكل من الجزائري كريم زياني محترف الفجيرة والمغربي يوسف القديوي، الذي جاءت عودته للظفرة من باب القسمة والنصيب بعدما أصيب البرازيلي دييجو بكسر بالأنف بمباراة فريقه مع الرديف فكان القديوي هو البديل الذي لا يحتاج لتفكير كثير باعتباره لاعبا سابقا بالفريق.

وكان الشوط الأول متوسط المستوى بعدما اغتالت الرقابة الدفاعية حلاوته وعموما كان الظفرة هو الأخطر والأفضل نسبياً، إلا أن ماكينة الأهداف بالفريقين، بينما كان كل من حارسي الفجيرة والظفرة أيوب عمر وعبد الله سلطان ومعهما العراقي همام بصفوف فارس الغربية هم الأفضل بالنصف الأول.

افتتح الظفرة المباراة بهجوم ضاغط لخطف هدف مبكر يريح الأعصاب ولكن دفاع الفجيرة بقيادة العائد بعد غياب مباراتين متتاليتين مجيد بوقرة قام بالواجب بتنظيف المنطقة أولاً، بأول ولهذا لم يكن أمام فارس الغربية، إلا انتظار هفوة أو غلطة ليحقق ما يصبو إليه أمام الضيف الذي سعى لاستعمال سلاح المرتدات لخطف النقاط الثلاث.

وكان التعادل هو ثمرة حرص كل فريق على النقطة بالشوط الأول، علاوة على تأثر ماكيتى ديوب بالرقابة اللصيقة التي حاول الهروب منها نحو الأجناب أو التراجع للوسط فتضاءلت خطورته بينما لم يظهر أي تأثير إيجابي لصانع ألعاب الفجيرة الجزائري كريم زياني الذي يبدو أنه ليس بكامل جاهزيته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا