• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

151 لاعباً ولاعبة في النسخة التاسعة

ملتقى العين لـ «قوى فرسان الإرادة» 18 فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

العين (الاتحاد)

برعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانيّة رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، تنظم مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة ممثلة في نادي العين للمعاقين التابع لها منافسات ملتقى العين الدولي التاسع لألعاب القوى للمعاقين يومي 18 و19 فبراير الحالي على مضمار النادي بمدينة العين، بمشاركة 151 لاعباً ولاعبة منهم 102 من الرجال و49 من السيدات يمثلون 15 دولة من مختلف قارات العالم.

ويشارك في تحكيم المنافسات نخبة من الحكام المعتمدين من قبل اتحاد ألعاب القوى من ذوي الخبرة الواسعة في تحكيم سباقات الكراسي المتحركة بإشراف ورقابة اللجنة البارالمبية الدولية IPC، ويجري التنافس في 54 مسابقة موزعة بين المضمار والميدان لمختلف التصفيات الرياضية مع اعتماد نظام دمج الفئات، واحتساب النتائج بالنقاط المعتمدة دولياً.

ووفقاً للبرنامج الذي أعدته اللجنة المنظمة، فإنه سيجرى منح الأبطال الفائزين الثلاثة في كل مسابقة مكافآت مالية، وقد تم إدراج الملتقى ضمن أجندة البطولات الدولية التي تخضع لإشراف اللجنة البارالمبية الدولية. كما أن الأرقام التي تتحقق بالملتقى ستكون مؤهلة لأصحابها للمشاركة في منافسات بطولة العالم2015 بالعاصمة القطرية الدوحة، ومنافسات دورة الألعاب البارالمبية بريو دي جانيرو 2016.

ومن جانبه، ثمن محمد محمد فاضل الهاملي الأمين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة اهتمام قيادتنا الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات بالإنسان الإماراتي وبنائه كركيزة أساسية للنهضة والتقدم ويشمل الاهتمام والرعاية فئات المجتمع الإماراتي بشكل عام وذوي الإعاقة بشكل خاص.

كما أشاد بالمتابعة الحثيثة والتوجيهات المباشرة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للمؤسسّة بضرورة تسخير كافة المتطلبات التي تساهم في تطور ورقي الخدمات المقدمة لهذه الفئات من أجل رعايتها وتأهيلها لتصبح فئة فاعلة للاندماج في المجتمع والاعتماد على النفس، وللرياضيين منها بصفة خاصة.

وتوجه كذلك بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي لرعاية سموه للملتقى، واهتمام سموه بهذه الفئة يعد دافعاً كبيراً لهم من أجل تحقيق الإنجازات، ويؤدي إلى اتساع القاعدة الرياضية للمعاقين.

وأكد الهاملي اهتمام مجلس إدارة المؤسسّة برئاسة سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس المجلس بتقديم أفضل سبل الرعاية والتأهيل للفئات المشمولة برعاية المؤسسّة وفقاً لأرقى المعايير العالمية، ولاسيما بالنسبة للرياضيين الذين يؤكدون يوماً بعد يوم قدراتهم على رفع راية دولة الإمارات في المحافل والمنافسات الرياضية العالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا