• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عمران يشيد بالتجربة الأوروبية

«أبيض» الصالات يخسر من «عمالقة» اليونان 1/ 2

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

الشارقة (الاتحاد)

خسر منتخبنا الوطني الأول لكرة قدم الصالات أمس، مباراته الودية الدولية أمام ضيفه المنتخب اليوناني 1-2 في مباراة خرج منها «الأبيض» بالعديد من الفوائد والمكتسبات على رأسها الظهور اللافت للوجه الجديد حمد الشامسي لاعب فريق نادي الظفرة وصاحب الهدف الوحيد لمنتخبنا في شباك عمالقة اليونان، وكذلك طاهر حسن طالب لاعب النادي الأهلي الذي قدم مباراة كبيرة وفرض نفسه على الجهاز الفني لأبيض الصالات.

وحظيت مباراة منتخبنا ونظيره اليوناني بحضور ومتابعة أحمد ناصر الفردان رئيس اللجنة التنفيذية لكرة قدم الصالات الذي اطمأن على سير إعداد «الأبيض» للبطولة الخليجية، كما شهد المباراة عمران عبد الله النعيمي أمين سر اللجنة التنفيذية ورئيس اللجنة الفنية لكرة الصالات وعبد الله الشحي عضو اللجنة الفنية ومسؤول الحكام في اللعبة ورئيس البعثة اليونانية، إلى جانب رئيس لجنة المنتخبات الوطنية في الاتحاد اليوناني لكرة القدم.

وأشاد عمران عبد الله بالتجربة الإعدادية، كما أشاد بالمردود الفني للاعبين، خصوصاً في الشوط الثاني، وتوجه بالشكر إلى اتحاد الكرة اليوناني، وخص بالشكر لجنة كرة الصالات ولجنة المنتخبات اليونانية على تلبية الدعوة، وتمنى للبعثة اليونانية كل التوفيق في المعسكر، والاستمتاع بأجواء الإمارات، حيث قامت البعثة اليونانية بجولة سياحيه أمس في دبي مول وبرج خليفة.

وكان المنتخب اليوناني قد أنهى الشوط الأول بالتقدم على منتخبنا بهدف من خطأ دفاعي فادح، وأضاف الهدف الثاني في الدقائق الأولى من الشوط الثاني، وفي الدقائق العشر الأخيرة من زمن المباراة فرض منتخبنا سيطرته على طول وعرض الملعب وأجبر المنتخب اليوناني على التراجع دفاعاً، وسجل منتخبنا هدفه الوحيد عن طريق المتألق والموهوب حمد الشامسي لاعب الظفرة، الذي فرض نفسه نجماً فوق العادة للعبة.

وأكد الجميع أنه إذا حافظ اللاعب على التطور في المستوى الذي يسير عليه من مباراة لأخرى سيكون نجما يشار إليه بالبنان في كرة قدم الصالات، رغم أن الحظ عانده في تسديدة يسارية هزت الشباك من الخارج بعد أن راوغ لاعبين من عمالقة اليونان وسدد بيسراه.

وحصل وائل خميس أيضاً على فرصة تعديل النتيجة، ولكنه تباطأ في التعامل معها وترجمتها إلى هدف، بالإضافة إلى فرص محمد عبيد وشقيقه راشد عبيد.

ومن أهم المكاسب، وقوف الجهاز الفني للمنتخب على مستويات جميع لاعبي القائمة الثانية، والتي ضمت لاعبين صغار السن يشكلون منتخب الظل للمنتخب الأول، وفي نهاية المطاف سيقوم المدرب باختيار خليط من لاعبي الخبرة والشباب للقائمة الأخيرة للمنتخب الأول لكرة قدم الصالات لتمثيل الدولة في النسخة الثانية من بطولة كأس الخليج التي يتأهب منتخبنا للمشاركة فيها.

وكان مدرب منتخبنا الوطني البرازيلي روبيو جييرا قد وزع فرص المشاركة في المباراة لاعبي القائمة الثانية بقيادة وائل محمد خميس وراشد عبيد ومحمد عبيد وثلاثي حراسة المرمى محمد سالم وعمر عبد الستار وحسن علي وأحمد حسين بن حماد وأحمد خليل ومحمد عاشور وخالد سعيد وعبد الله محمد، إلى جانب بقية لاعبي القائمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا