• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

نظمها «مركز الإمارات للبحوث»

الندوة الإماراتية البحرينية تدعو إلى سياسة إعلامية مشتركة بين دول «التعاون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

أبوظبي (وام) ـ ناقشت الندوة المشتركة حول «التعاون الإعلامي الإماراتي -البحريني في ظل التحديات الراهنة في المنطقة العربية» ضرورة وجود سياسة إعلامية مشتركة بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وفقاً لخطة استراتيجية تدعمها حكومات دول المجلس.

وأكدت المناقشة المفتوحة خلال الندوة، ضرورة أن تكون السياسة الإعلامية مدروسة وتستند إلى مبدأ الفعل وليس التعامل مع ردود الفعل.

جاء ذلك، خلال أعمال الندوة المشتركة التي انطلقت أمس في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وبالتعاون مع «جمعية الصحفيين» في مملكة البحرين وتستمر يومين.

وأكد الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، خلال افتتاحه الندوة، أهمية التعاون الإعلامي بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية كافة في المجال الإعلامي.

وأشار إلى أن الإعلام يلعب دوراً بارزاً فيما تشهده المنطقة من أحداث، لافتاً إلى أن هناك أدواراً مؤثرة للفضائيات المتلفزة في تشكيل الرأي العام وبناء القناعات، بل تحريك الأزمات وإدارة الاضطرابات، وهناك أدوار موازية تلعبها وسائل التواصل الاجتماعي التي أصبحت متغيراً لا يستهان به في فهم ديناميات الأزمات الداخلية التي تشهدها بعض دول المنطقة.

ولفت الدكتور السويدي إلى التأثير المتنامي للإعلام بوسائله وتقنياته كافة ضمن آليات إدارة العلاقات الدولية في الوقت الراهن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض