• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

المرشح لوزارة الخزانة الأميركية يؤكد تحسن الاقتصاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 فبراير 2013

واشنطن (د ب أ) - قال جاك ليو، المرشح لمنصب وزير الخزانة الأميركي، أمام مجلس الشيوخ، أمس الأول، إن اقتصاد الولايات المتحدة تغلب على الأزمة المالية التي واجهت الرئيس باراك أوباما لدى توليه مقاليد السلطة في عام 2009.

وأضاف ليو في جلسة استماع أمام لجنة الشؤون المالية بمجلس الشيوخ “نحن اليوم في موقف أفضل، ولكن العمل من أجل إقامة اقتصاد أقوى وعالم أكثر أمناً لم ينته بعد”. وقال “يتصدر أولوياتنا تعزيز التعافي، من خلال دعم توفير الوظائف في القطاع الخاص والنمو الاقتصادي، في الوقت الذي نؤكد فيه استمرار مرونة الاقتصاد في مواجهة الرياح المعاكسة”.

كان أوباما اختار ليو الشهر الماضي وزيراً للخزانة خلفاً لتيموثي جايتنر الذي تولى المنصب خلال فترة رئاسة أوباما الأولى (2009 -2012)، والذي ترك المنصب في 26 يناير الماضي.

وشغل ليو منصب كبير موظفي البيت الأبيض منذ يناير الماضي، بعدما كان رئيساً لمكتب الإدارة والموازنة التابع للبيت الأبيض في عهد الرئيس الأسبق بيل كلينتون من 1998 إلى 2001، وفي عهد أوباما في الفترة من 2010 إلى 2012. وترك ليو الحكومة الأميركية عندما خسر الديمقراطيون منصب الرئاسة في انتخابات عام 2000، حيث عمل في جامعة نيويورك ثم لدى مجموعة سيتي جروب المصرفية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا