• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

«كليفلاند كلينك أبوظبي» يحث على الكشف المبكر عن سرطان القولون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2018

أبوظبي (الاتحاد)

ينظم مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» حملة لتعزيز الوعي بسرطان القولون تستمر طيلة شهر مارس الذي يصادف الشهر العالمي للتوعية بهذا المرض.

وفي إطار هذه الحملة، يجري المستشفى أبحاثاً للتعرف على مستويات الوعي بهذا المرض في دولة الإمارات، كما ينظم فعاليات للتوعية بأهمية الكشف المبكر عن هذا المرض، وأوضح د. شفيق صيداني، اختصاصي جراحة القولون والمستقيم في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» بأن سرطان القولون يختلف عن الكثير من أنواع السرطان الأخرى لأنه قد لا يسبب أي أعراض على الإطلاق، كما يمكن الوقاية منه.

وأضاف: «فحوصات الكشف المبكر هي الطريقة الوحيدة للتأكد تماماً من عدم وجود هذا المرض إننا نلمس تراجعاً في نسبة الوفيات الناجمة عن سرطان القولون في الدول الأخرى التي تطبق برامج وحملات توعية فعالة منذ زمن، ونريد أن نحقق الأمر ذاته هنا».

هذا ويحتل سرطان القولون المرتبة الثالثة بين أكثر أنواع السرطان انتشاراً في أبوظبي، وهو خامس أكبر مسبب للوفيات المرتبطة بالسرطان، لكن من المؤكد أنه بالإمكان الحد من خطر هذا المرض بشكل كبير في حال التزام نسبة أكبر من السكان بفحوصات الكشف المبكر للبحث عن وجود أي زوائد لحمية، وهي تكتلات غير طبيعية للخلايا، في القولون والمستقيم وإزالتها قبل أن تتحول إلى سرطان. وتتضمن هذه الفحوصات تنظير القولون مرة كل 10 سنوات، أو تحليل البراز مرة كل عامين للكشف عن وجود آثار دم فيه، من جانبها، شددت د. باسكال أنغليد، اختصاصية أمراض الجهاز الهضمي والكبد في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» على أهمية أسلوب الحياة الصحي، وقالت: «الكسل هو أحد العوامل الأساسية للإصابة بالأمراض غير السارية، لذا فإننا ننصح الجميع بممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا