• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

قدم الوفد مصابيح الأمل والهدايا لأطفال المخيم

«سلطان بن خليفة الإنسانية» تطلع على خدمات «الهلال» في «مريجيب الفهود»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2018

عمان (وام)

زار وفد من مؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية، المخيم الإماراتي - الأردني في منطقة مريجيب الفهود، شرقي مدينة الزرقاء الأردنية، برئاسة الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، الأمين العام للمؤسسة، والشيخ خليفة بن سلطان بن خليفة آل نهيان، وأعضاء الوفد المرافق. ورحب مبارك الخييلي، مدير المخيم، وأعضاء من فريق الإغاثة الإماراتي، بالشيخ محمد بن سلطان والشيخ خليفة بن سلطان والوفد المرافق، مشيراً إلى أن هذه الزيارة لها الأثر الطيب والبالغ في تعزيز المعنويات وتحفيز الهمم لبذل المزيد من الجهود والعطاء من قبل فريق الإمارات الإغاثي بالأردن تجاه أشقائهم اللاجئين السوريين.

وبدأت الزيارة بعرض توضيحي عن المخيم، تضمن مهام فريق الإغاثة والخدمات التي تقدمها هيئة الهلال الأحمر للاجئين السوريين منذ بداية الأزمة حتى يومنا هذا.

وأبدى الوفد إعجابه بالخدمات المقدمة للاجئين بعد جولته في أرجاء المخيم، وزيارته مدرسة المخيم والمركز الطبي والمستودعات و«مكتبة القلب الكبير» و«ورشة الصيانة»، و«مشغل أمنا فاطمة».

وتأتي هذه الزيارة بهدف استكمال الجهود المشتركة بين مؤسسة سلطان بن خليفة آل نهيان الإنسانية والعلمية وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية لتقديم الخدمات الإنسانية والمساعدات للاجئين السورين، تزامناً مع «عام زايد».

وقدم الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان «مصابيح الأمل والهدايا» لأطفال المخيم باسم مبادرة «منارة الأمل» التي أطلقتها الشيخة شما بنت سلطان بن خليفة آل نهيان، والتي تسلط الضوء على أهمية تعليم الأطفال المحرومين في البلدان والمناطق التي تعاني الحروب والفقر والكوارث الطبيعية، إضافة إلى التركيز على استئصال مشكلة فقر الطاقة، والحاجة إلى الطاقة النظيفة.

وأثنى الخييلي على جهود مؤسسة سلطان بن خليفة الإنسانية والعلمية، مشيداً بالإنجازات المتتالية للمؤسسة برئاسة سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، الرئيس الأعلى للمؤسسة، ومتابعته الحثيثة لأعمال وفعاليات المؤسسة. وفي نهاية الزيارة، أعرب الشيخ محمد بن سلطان آل نهيان عن اعتزازه وتقديره لما لمسه من مشاريع خيرية وجهود إغاثية ناجحة ومتميزة تقدمها الدولة للأشقاء اللاجئين السوريين في مختلف مناطق المملكة الأردنية الهاشمية، والتي تحظى برعاية خاصة وتوجيهات مستمرة ومتابعة حثيثة من القيادة الحكيمة للدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا