• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة        01:30    «الاتحادية للموارد البشرية»: الأحد 11 ديسمبر إجازة المولد النبوي الشريف في الحكومة الاتحادية    

كانتي نجم وسط «ثعالب» ليستر سيتي لـ «ليكيب»

«البريميرليج» منحني القيمة الكبيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 أبريل 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

يعد صمام الأمان في خط وسط فريقه الإنجليزي «ليستر سيتي» واستحق أن يكون بين أفضل من شغلوا مركز لاعب الوسط المدافع، ليس مع «الثعالب» فقط، وإنما في الدوري الإنجليزي كله، لما يقدمه من مستويات رائعة في ناديه، وأيضاً مع منتخب بلاده.

«نجولو كانتي» أجرى أول حوار للصحافة العالمية مع صحيفة «ليكيب» التي سألته عن موسمه الاستثنائي مع فريقه «مفاجأة» البريمير ليج، وعن خطواته الأولى مع منتخب بلاده، وأيضاً طموحاته وأهدافه المستقبلية، فقال: «الدوري الإنجليزي بطولة تلائمني تماماً وأعطتني قيمة أكبر، وفريقي أيضاً منحني هذه القيمة الكبيرة. وعن المستوى التكتيكي لفريقه ليستر سيتي، قال كانتي: «مع المدير الفني الإيطالي كلاوديو رانييري تختلف الأمور كثيراً، عما كان عليه الحال عندما كنت ألعب لفريق «كاين» الفرنسي، فهنا نعمل بطريقة مختلفة اكتسبت من خلالها الكثير من الخبرات».

وأضاف قائلاً: «أدين بالفضل للمدير الفني الذي علمني الكثير وطور من طريقة لعبي وأدائي في الجانب الدفاعي، وأصر من بداية الموسم على تلقيني بعض النقاط المعينة في التغطية الدفاعية المثالية وطريقة تمركزي في الملعب، كما منحنا الثقة في أنفسنا بترديده دائماً مقولة: إننا فريق جيد وعلينا ألا نخاف من أي منافس مهما كان ثقله».

وعن منتخب فرنسا قال كانتي: «إنه اكتشاف جديد بالنسبة لي رغم كوني في الخامسة والعشرين من عمري، فتلك هي أول مرة يتم استدعائي فيها لصفوف المنتخب، وقد أحسن زملائي استقبالي لكي يزيلوا عني أي توتر أو رهبة من هذه التجربة الأولي مع المنتخب»، وتابع كانتي قائلاً: «أحياناً أفكر فيما وصلت إليه «صدارة البريميرليج والانضمام إلى صفوف منتخب بلادي»، فأقول لنفسي: «لقد سارت الأمور بشكل سريع معي، وهذا يجعلني أقدم أفضل ما عندي دائماً وأبذل أقصى جهدي للحفاظ على ما وصلت إليه». ورداً على سؤال بشأن احتمالات اختياره للقائمة النهائية المشاركة في بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2016»، قال كانتي الذي ينحدر أصله من دولة مالي: «سيكون شيئاً جيداً جداً أن أنجح في حجز مكان لي في منتخب الديوك المشارك في يورو 2016، وسوف أقاتل من أجل الاستمرار مع المنتخب، وأن أكون أحد المختارين للقائمة النهائية التي سيعلنها المدير الفني ديدييه ديشامب يوم 12 مايو القادم».

وعن تفضيله اللعب لمنتخب فرنسا على منتخب مالي دولة الآباء والأجداد، قال كانتي المولود في فرنسا: «لقد طالب المسئولون هناك بانضمامي إلى منتخب مالي.. نعم حدث هذا بالفعل، ولم يكن الاختيار بين فرنسا ومالي سهلاً، ولكنني في نهاية المطاف اخترت اللعب لمنتخب «الديوك».

واختتم حواره بقوله: «كل عام أعيش تجارب عديدة وتحديات جديدة وأتعامل معها بطريقة الخطوة خطوة، وطموحاتي كبيرة بالنسبة للمستقبل، ولكنني لست متعجلاً الأمور».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا