• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

الاتحاد الإنجليزي يتهم «الشياطين الحمر» بعدم السيطرة

«مو» يعاير جماهير تشيلسي بالثلاثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 مارس 2017

أنور إبراهيم، لندن (القاهرة، رويترز)

لم يشفع للبرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني الحالي لفريق مانشستر يونايتد، حصوله على 3 بطولات دوري مع فريقه السابق تشيلسي، حيث تعرض لهجوم لفظي عنيف من عدد من جماهير «البلوز» الذين جلسوا قريبين منه خلف دكة البدلاء في استاد «ستامفورد بريدج» ملعب تشيلسي عندما كان الفريقان يلعبان يوم الاثنين الماضي في دور الثمانية لكأس الاتحاد الإنجليزي. ولم يتحمل «سبيشل ون» هذه الهتافات العدائية، وإنما رد عليها في الحال أثناء سير المباراة بالإشارة بثلاثة أصابع من يده، ما يعني تذكيرهم بأنه المدرب الوحيد الذي حقق مع فريقهم الفوز بـ«البريميرليج» ثلاث مرات. ولم يكتف مورينيو بهذا الرد بالإشارة، وإنما أكمل كلامه خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة وذكّر جماهير ناديه السابق ومسؤوليه بما حققه معهم خلال الفترة التي درب فيها الفريق، مؤكداً أنه سيبقى المدرب رقم واحد في تاريخ البلوز إلى أن يأتي مدرب آخر يحقق نفس إنجازاته أو يتفوق عليه بالفوز 4 مرات بالدوري الإنجليزي. وقال مو: «قولوا ما تشاؤون.. فأنا مدرب محترف وأدافع عن فريقي.. وإلى أن يأتي مدرب يستطيع تحقيق أربعة ألقاب دوري، سأظل أنا المدرب رقم واحد في تاريخكم.. ولن أكون رقم 2 إلا عندما يأتي هذا المدرب». ورداً على سؤال عن هتافات الجماهير ضده بقولها: خائن خائن، قال مورينيو: «هذا الخائن الذي يتحدثون عنه هو رقم واحد في تاريخ ناديهم!».

الغريب أن كونتي كان أشاد قبل المباراة بمورينيو واعتبره من أفضل المدربين في العالم، وتمنى أن يسير على نهجه مع تشيلسي، وقال: «تاريخ مورينيو يشهد له وأعلم أن مشجعي «البلوز» يحبونه وهو يستحق ذلك لأنه كتب جزءاً مهماً من تاريخ هذا النادي». من ناحية أخرى، اتهم الاتحاد الإنجليزي مانشستر يونايتد بعدم السيطرة على تصرفات لاعبيه خلال الخسارة 1-صفر أمام تشيلسي في دور الثمانية بكأس الاتحاد. ووجه الاتحاد الاتهام للنادي بسبب واقعة حدثت بالمباراة التي أقيمت في استاد ستامفورد بريدج. ويمكن ليونايتد الرد على الاتهام في موعد أقصاه السادسة من مساء غدٍ بتوقيت جرينتش.

وأحاط العديد من لاعبي يونايتد بالحكم مايكل أوليفر بعدما طرد أندير هيريرا إثر حصوله على الإنذار الثاني بعد تدخله العنيف ضد إيدن هازارد مهاجم تشيلسي.

كما تدخل الحكم للفصل بين جوزيه مورينيو، مدرب يونايتد، والذي عاد لملعب الفريق الذي قاده للفوز بسبعة ألقاب كبرى، والإيطالي أنتونيو كونتي مدرب تشيلسي بعد تبادل الكلمات الغاضبة بعد فترة وجيزة من طرد هيريرا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا