• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

3 لقاءات في ختام «الجولة 15»

اتحاد كلباء يواجه مسافي بطموح التمسك بـ «الثالث»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2018

الفجيرة (الاتحاد)

يسدل الستار مساء اليوم على «الجولة 15» لدوري الدرجة الأولى، بإقامة 3 لقاءات مهمة، حيث يلتقي اتحاد كلباء مع مسافي باستاد كلباء، في الساعة الخامسة والنصف مساءً، ومصفوت مع العروبة، على استاد مصفوت، والعربي مع رأس الخيمة، على ملعب العربي في أم القيوين.

وتتسلط الأضواء على لقاء «النمور» مع مسافي، لأهميته في حسم المركز الثالث خلفي ياس والفجيرة، ويسعى اتحاد كلباء لمحو الصورة السلبية بعد التعادل المخيب للآمال أمام الحصن في الجولة السابقة، وقبلها أمام بني ياس المتصدر، ليفقد الفريق 4 نقاط مهمة في سباق الصعود إلى دوري الخليج العربي.

وقام الجهاز الفني بقيادة البرازيلي فييرا بعمل كبير، لإخراج اللاعبين من الحالة النفسية الصعبة جراء سلسة النتائج السلبية، خاصة أن الفريق يؤدي جيداً هجومياً إلا أنه يتلقى العديد من الأهداف، وفي المقابل، فإن مسافي قادم من تعادل مهم أمام الحمرية بهدفين لكل منهما، ويحتل المركز العاشر بـ 15 نقطة، ويأمل بقيادة المدرب المغربي إبراهيم بفود في بلوغ مركز متقدم، وخرج لقاء الدور الأول بين الفريقين بتعادل مثير، حيث سجل كل منهما 3 أهداف، ولن يكون مسافي هدفاً سهلاً لـ «النمور».

وفي استاد مصفوت، يبحث أصحاب الأرض بقيادة المدرب المواطن وليد عبيد في ثاني مهمة تدريبية مع الفريق، لتعويض الخسارة أمام خورفكان في الجولة الماضية، وتعويض الظهور السلبي، والتطلع إلى الأمام في صراع المنافسة على بطاقتي الملحق، ويملك مصفوت 18 نقطة، وبفارق نقطة عن العروبة «19 نقطة»، ولا يختلف الحال كثيراً بالنسبة للعروبة الذي نجح في الظهور الأول لمدربه البرازيلي سيرجيو في تعديل الصورة السلبية، ويملك الفريق أسماءً رائعة في الخطوط كافة، ويعول العروبة على خبرة لاعبيه وعودة المهاجمين جوهر أحمد وهنري للتسجيل من جديد، ويريد أن يبرهن على قدراته الكبيرة في مواجهة مصفوت الذي يبحث عن الفوز.

ويحل رأس الخيمة ضيفاً ثقيلاً على العربي في «قمة القاع»، ويحاول العربي تحت قيادة المدرب جمال حمزة تعزيز نتائجه الأخيرة، وتقدمه إلى المركز 11، بالفوز على رأس الخيمة، ويعمل على الاستفادة من الأرض والجمهور.وفي المقابل، فإن لاعبي رأس الخيمة على استعداد تام لانتفاضة حقيقية أمام العربي تعيد ترتيب الأوراق في المراكز المتأخرة، وعبور الأزمة الحالية والابتعاد عن المركز الأخير الذي لاحق الفريق على مدار الجولات الماضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا