• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

بدعم من الشيخة فاطمة

«المرأة الإماراتية» رائدة في «التخصصات النادرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 مارس 2017

الكبيرة التونسي (أبوظبي)

ثمنت كوادر نسائية عاملة في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، للمرأة الإماراتية، وتشجيعها على دراسة العلوم والهندسة ومجال الاستدامة والطاقة المتجددة.

وأوضحن أن الإناث يشكلن 51% من إجمالي الطلبة الدارسين في معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، ويشكلن 68% من عدد الطلاب المواطنين فيه، فيما تضم الإدارة العليا للمعهد نسبة عالية من السيدات، بينما تشكل المرأة نسبة 39% من الهيئة التدريسية والموظفين.

وأكدن أن هذا الإنجاز ما كان ليتحقق لولا الدعم المباشر من «أم الإمارات»، وحرصها على تمكين المرأة في هذا المجال حتى تصبح منافساً قوياً لبقية النساء العاملات في الاستدامة في مختلف أقطار العالم.

قالت الدكتورة لمياء نواف فواز نائب الرئيس للتطوير المؤسسي والشؤون العامة في معهد مصدر، إن دعم أم الإمارات للمرأة في مختلف المجالات، ومنها الطاقة المتجددة والبديلة شكل الأساس لترسيخ ثقافة الاستدامة في المجتمع والمجالات الحيوية كافة.

وأكدت أن الحفاظ على الموارد الوطنية بمختلف أشكالها مسؤولية عامة تبدأ من الفرد، موضحةً أن المرأة كانت دائماً شريكاً في إرساء مفاهيم المسؤولية الاجتماعية تجاه استدامة كافة مقدرات ومكتسبات الوطن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا