• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

أفغانستان: قتيل في تفجير حافلة وتحرير أسرى في سجون «طالبان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 مارس 2017

كابول (وكالات)

أوقع انفجار استهدف حافلة في وسط كابول ساعة خروج الموظفين من المكاتب أمس، قتيلاً على الأقل و19 جريحاً، في آخر هجوم يستهدف العاصمة الأفغانية. وأشار المتحدث الحكومي صديق صديقي إلى «مقتل امرأة وسقوط 19 جريحا في انفجار عبوة» في حي سكني. وأوضح أن بين الجرحى أربع نساء، مضيفا أن «شرطة كابول أوقفت ثلاثة أشخاص»، للتحقيق . وتابع صديقي أن الاعتداء نفذ من خلال عبوة تم تفجيرها عند مرور الحافلة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها بعد، كما لم تتبين أسباب استهداف الحافلة أو الجهة المالكة لها.

وهذا الانفجار هو الأخير في سلسلة هجمات نفذت في العاصمة بينما يتدهور الوضع الأمني في البلاد وبات أكثر من ثلث الأراضي خارجاً عن سيطرة الحكومة. ويأتي الانفجار بعد 5 أيام على هجوم استهدف المستشفى العسكري في كابول مما أوقع 31 قتيلاً.

إلى ذلك، قالت وزارة الدفاع الأفغانية أمس إن قوات خاصة أطلقت نحو 32 شخصا منهم شرطيون كانت تحتجزهم طالبان في إقليم هلمند. وقال مسؤولون أمنيون إن قوات خاصة شنت غارة في وقت متأخر من مساء أمس الأحد في قرية في منطقة ناد علي بعد أن جمعت معلومات عن أن طالبان تحتجز عشرات من المدنيين وأفراد الأمن هناك.وقالت وزارة الدفاع إن أربعة من الذين أطلقوا من رجال الشرطة والباقين مدنيين. وتفيد تقديرات أميركية أن الحكومة الأفغانية تسيطر على أقل من 60 في المئة من مساحة البلاد وتقع ثمانية أحياء من بين 14 حيا في هلمند تحت سيطرة أو نفوذ الإرهابيين.