• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

إدخال 4 منتوجات ضمن الوجبات الصحية للطلبة في المقاصف المدرسية

«خليفة الإنسانية» تدعم الوجبات الغذائية بالتمور لـ 600 ألف طالب العام الدراسي المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 أبريل 2016

بدرية الكسار (أبوظبي)

أعلنت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، إدخال 4 منتوجات من التمور ومنتجاتها ضمن الوجبات الصحية للطلبة في المقاصف المدرسية التي تشرف عليها المؤسسة في الدولة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مقر المؤسسة بأبوظبي، بحضور محمد حاجي الخوري، المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، ورقية جاني مشرفة مبادرة المقاصف المدرسية لدى وزارة التربية والتعليم، ومحمد غانم القصيلي المنصوري، نائب المدير التنفيذي، وحسام عبدالهادي مدير المبيعات المحلية من الفوعة للتمور. وقال محمد حاجي الخوري «في ظل ما يشهده مشروع المقاصف المدرسية والوجبات الصحية للطلبة من دعم ورعاية من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، تعتزم المؤسسة إدخال التمور ضمن مشروع الوجبات الصحية للطلبة في المقاصف المدرسية كافة، وبأسعار رمزية بدءاً من العام الدراسي الحالي، بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ومجلس أبوظبي للتعليم، ويستفيد من المشروع أكثر من 600 ألف طالب وطالبة على مستوى الدولة».

وأشار إلى أنه سيتم توفير التمور مع اللبن كوجبة رئيسة مجانية ضمن نهائيات الأولمبياد المدرسي 2016 الذي سيقام بإشراف وزارة التربية والتعليم.

وأضاف أن المؤسسة تشكر وزارة التربية والتعليم، و«الفوعة للتمور» على التزامهما الإنساني معنا في تحسين النمط الغذائي للطلبة من خلال توفير التمور المحلية ومنتجاتها، وهي من إنتاج مزارع المواطنين، ومعالجة بطريقة صحية مغلفة ومنزوعة النوى، كما سيتم توفير معمول ياس وبعض أنواع الحلويات المشتقة من التمور، لتوزيعها على المقاصف المدرسية في مدارس الدولة ورياض الأطفال كافة لبيعها بأسعار رمزية.

وأوضح أن التمور من الأغذية الصحية المناسبة جداً للطلبة، إذ إنها ستقدم لهم مع الفطور، لتمدّهم بالطاقة اللازمة لمزاولة نشاطهم الذهني والرياضي خلال الدوام اليومي، وذكر أن المؤسسة تزود المقاصف المدرسية حالياً بوجبات الطعام، بالإضافة إلى الحليب واللبن والعصائر والماء التي تشتريها من الشركات الوطنية، لبيعها على الطلبة بأسعار تنافسية مدعومة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض