• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

منطاد الشهداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 مارس 2017

دائماً نتعلم من الحكومة الرشيدة الحكمة والحب والانتماء ورد الجميل، والتفاني، والإخلاص في العمل والتواضع وتيسير الأمور الصعبة من أجل أبنائها والمقيمين على أرضها، وما قدمته الحكومة الرشيدة مؤخراً من تخصيص مبادرات ومشاريع وفعاليات عام الخير لمصلحة أسر شهداء الوطن وتخليد ذكراهم، فإن هذا لدليل واضح وضوح الشمس في السماء الصافية على أن جهودها لا تقف عند حد ما، وإنما تسعى دائماً إلى تقديم كل خير وكل جديد من أجل وطنها وأبنائها إنها دولة الإمارات العربية المتحدة التي أراد الله أن تكون بهذه الصورة على يد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله وأسكنه فسيح جناته، والأيادي البيضاء التي بنت واستمرت بالإعمار والنمو والتطور الملحوظ للجميع والحفاظ على أمن واستقرار الوطن «حفظهم الله جميعاً» وجعله في ميزان حسناتهم وأطال الله في أعمارهم والبسهم ثوب الصحة والعافية ومن هنا أحببت أن أقترح بأن يكون هناك مناطيد جمع «منطاد» تحمل صور وأسماء شهداء دولة الإمارات العربية المتحدة فوق النصب التذكاري طوال ما تبقى من عام الخير، وذلك تكريماً لهم على ما قدموه لهذا البلد المعطاء وأبنائه الأوفياء وادعوا الله العلي القدير أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته وأن يدخلهم فسيح جناته، حفظ الله الإمارات وشعبها، والمقيمين على أرضها، وجميع بلاد المسلمين.

محمد يحيى البراوي - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا