• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

حملت ثلاثة وخمسين ألف سلة غذائية

قوافل «الهلال» الإمــاراتية تروي عطش قرى لحج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 أبريل 2016

محيي الدين شوتري (عدن)

ما برح خير الإمارات العربية المتحدة يسري في قرى كبرى مديريات محافظة لحج مساحة، ولم تخطئ سحب الإمارات الممطرة أي بلدة وقرية، إلا وانهمرت فيها سيول خير هذه البلاد التي تصدرت مشهد الخير باكراً، حتى صار أهالي البلدة الفقيرة يترقبون قوافل الخير التي تحط في بلدتهم الفقيرة.

قوافل الإغاثة التي سيرتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتية حملت ثلاثة وخمسين ألف سلة غذائية شملت المناطق الجبلية التي تمتد من هويرب، وتنتهي عند الرويس على حدود منطقة الوازعية والساحلية، بدء من قرية خور عميرة وانتهاء بباب المندب.

ولم تتوقف مساعي الخير للهلال الأحمر الإماراتي عند تسيير القوافل الإنسانية، فمؤخراً افتتح في بلدة رأس العارة الساحلية عيادة طبية متنقلة بحضور قيادة اللواء 17 مشاه العميد أحمد تركي وقيادة المقاومة الشعبية فيها.

وتقول الدكتورة إشراق ربيع السباعي، مندوبة الهلال الأحمر الإماراتي في المضاربة ورأس العارة، إن العيادة الطبية المجانية التي دشنت بالعارة ستكون متنقلة، وتشمل جميع مناطق الساحل، وستتم معالجة جميع الحالات، سواء المصابون بحالات مرضية في تلك المناطق، أو مصابو قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في ذوباب.

وظلت مشكلة المياه وجفاف الآبار من أهم المعضلات التي تواجه السكان في مديرية المضاربة ورأس العارة، وساهمت بشكل كبير في عملية الهجرة إلى المدن، ولكن مع شروق شمس الهلال الأحمر الإماراتي التي تسطع في ربوع المضاربة ورأس العارة، بدأت بوادر انفراج الأزمة القاسية التي أرقت الناس، جراء شح ونضوب أغلب مياه الآبار الجوفية بعد نزول مهندسين لمعاينة أماكن الآبار وبدء لإعادة التأهيل لتلك المشاريع التي عفى عليها الزمن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا