• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الفجيرة والشباب.. «التحدي الصعب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 أبريل 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

تشهد مدينة الفجيرة موقعة ساخنة بين الفجيرة والشباب، ويرفع الفريقان شعار الفوز، ويبحث «الذئاب» الثالث عشر «قبل الأخير» برصيد 19 نقطة عن خروج من دوامة أحزان «الجولة 22»، التي خسرها من «أبناء العم النؤاخذة»، فريق دبا الفجيرة، وأيضاً كسر مسلسل الهزائم السبع المتتالية، والتي كلفت الفريق ضياع 21 نقطة، جعلته هو الأقرب إلى البطاقة الثانية للهبوط، بعد أن سبقه الشعب، فيما يتطلع «الجوارح» السادس، وله 32 نقطة، والذي خرج من «المولد» هذا الموسم من دون أي لقب، إلى مواصلة حصد النقاط، من أجل القفز إلى مركز أفضل بين أهل المقدمة، يؤهله للمشاركة بدوري أبطال آسيا في الموسم المقبل، والفارق مع الوحدة والوصل والنصر ليس كبيراً.

وتعد المباراة شديدة الصعوبة على الفريقين، خاصة الفجيرة الذي عليه إنعاش آماله بالبقاء في «المحترفين»، مع إعادة البسمة إلى جماهيره الحزينة، وهو في حاجة ماسة إلى الفوز حتى يخرج من كابوس شبح الهبوط الذي يخيم على «قلعة الذئاب»، خاصة أن العرض الأخير للفريق أمام دبا جاء مخيباً للآمال، بالتالي ضاعف من صعوبة مهمة عيد باروت المدرب الجديد، والذي لا يمكن الحكم عليه من أول مباراة، بعد 3 أسابيع من توليه المسؤولية.

وليس أمام الفجيرة إلا استعادة عافيته وبريقه، في رحلة الهروب وأيضاً الثأر لهزيمته من الشباب 1 - 4 في الدور الأول، وأن يكون اليوم «ليلة عيد»، ويفتقد الفجيرة جهود المدافع الجزائري مجيد بوقرة، الذي انتهت مهمته مع الفريق هذا الموسم للإصابة بالوتر فيما سيشهد اللقاء عودة فيلانويفا بصفوف الشباب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا