• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دوري أقوياء اليد يقترب من النهاية

الأهلي يواجه الشارقة.. والجزيرة يترقب صراع القمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 أبريل 2016

رضا سليم (دبي)

يعود دوري أقوياء اليد سريعاً اليوم في الجولة السادسة عشر، بـ 3 مباريات، حيث يلتقي الأهلي مع الشارقة في قمة الجولة، في صالة مكتوم بن محمد في النادي الأهلي، ويستضيف فريق الوصل نظيره النصر في مواجهة قوية في صالة الإمبراطور، فيما يلعب العين فريق «دي أي اتش سي» في صالته، وتستكمل الجولة غداً بلقاء الشعب مع الجزيرة في صالة الكوماندوز والشباب مع اتحاد كلباء في صالة الجوارح.

ويشتعل صراع القمة مع اقتراب الدوري من خط النهاية فلم يتبق سوى جولتين بخلاف الجولات المؤجلة، إضافة إلى أن نتائج مباريات اليوم ستحدد الكثير من ملامح القمة التي استهلت بخسارة الشارقة المفاجئة أمام العين، وفوز الجزيرة للمرة الثانية على النصر.

ويتصدر الشارقة القمة برصيد 34 نقطة من 14 مباراة، وخسر في مباراتين، أمام الجزيرة والعين، بينما منافسه الأهلي وصيف الترتيب برصيد 31 نقطة، من 14 مباراة يريد الثأر من هزيمة الدور الأول وفي حالة فوز الفرسان على الشارقة، سيكون المستفيد الأول منها هو الجزيرة، الذي لم يخسر أية مباراة حتى الآن، ويحاول «الملك» الشرقاوي العودة للانتصارات وانتظار كبوة لمنافسه الجزيرة بعدما تراجع النصر المنافس هو الآخر بتلقيه 3 هزائم في أخر 3 جولات. وتحولت حسابات القمة وبطل النسخة الجديدة من الدوري إلى عدد النقاط المفقودة بل عدد الخسائر التي تلقاها كل فريق، وأقلهم الجزيرة من دون هزائم وتعادل واحد، إلا أن لدى فخر أبوظبي مباريات مؤجلة، وهو من أكثر الفرق التي لها مباريات مؤجلة.

وتعد مواجهة الوصل والنصر من أقوى المواجهات بين الفريقين، نظراً لمحاولة كل فريق العودة وتعويض ما فاته وتحسين مركزه في جدول الترتيب، خاصة أن النصر خسر في الجولة الماضية أمام الجزيرة، ويسعى للتعويض بينما تجاوزالوصل خسارته أمام الأهلي في الجولة قبل الماضية وفاز في الجولة الأخيرة على الشباب، كما أن الفارق ليس بعيدا بين الفريقين، حيث يحتل الوصل المركز الرابع برصيد 25 نقطة، والنصر في المركز السادس برصيد 23 نقطة.

ويتعامل محمد معاشو مدرب النصر مع المواجهة على أنها الطريق لعودة الانتصارات الضائعة للعميد الذي كان منافسا قويا على الدرع، إلا أنه تراجع في أسبوعين فقط، والفوز يحفظ للعميد هيبته ويظل مع فرق المقدمة حتى النهاية.

وتأتي مواجهة العين و«دي اتش سي» تحصيل حاصل فريق البنفسج، نظراً لأنه سيحصل على نقطة واحدة من اللقاء طبقا لنظام مشاركة فريق «دي أي اتش سي» في الدوري، سواء فاز أو تعادل أو خسر، إلا أن الفريق يريد استثمار قوته وتفوقه الأخير بالفوز على الشارقة، والفوز على الفريق الضيف سيدفع الفريق إلى الأمام في جدول الترتيب، كما أنها تمثل دفعة معنوية كبيرة للفريق في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وأيضاً كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة.

والمثير أن كلا الفريقين لديه 23 نقطة، إلا أن دي أي اتش سي يأتي ترتيبه مكرر في جدول الترتيب.

أما مباريات الغد، فتمثل مواجهة الشعب والجزيرة الأبرز في هذه الجولة، نظرا لأن فخر أبوظبي ستكون مهمته مواصلة النتائج الجيدة، وإيقاف مفاجآت من الكوماندوز، بينما مواجهة الشباب واتحاد كلباء تحصيل حاصل للفريقين خاصة كلباء الأخير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا