• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأسهم تصمد أمام «شد وجذب» بين المشترين والبائعين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 فبراير 2015

أبوظبي الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

تماسكت المؤشرات الفنية أمام عمليات شد وجذب متوقعة بين المشترين والبائعين خلال جلسة الأمس، بعد يومين من الارتفاع، ونجح سوق دبي المالي رغم انخفاضه في التمسك بمستوى 3900 نقطة لجلستين متتاليتين.

وانخفض مؤشر سوق أبوظبي بنسبة 0,41%، وأغلق عند مستوى 4628 نقطة، بعدما حول مساره الصاعد من أعلى مستوى عند 4654 نقطة، نتيجة تعرض الأسهم القيادية في قطاعي البنوك لضغوط بيع، وسجل السوق مستوى متدنيا جديدا في قيم التداول إلى 176 مليون درهم من تداول 77,3 مليون سهم. وارتفعت أسعار 6 شركات مقابل انخفاض أسعار 18 شركة وثبات 3 شركات، وتراجعت الأسهم العقارية الثلاثة بواقع 0,77% لسهم الدار إلى 2,58 درهم، وإشراق 1,1% إلى 0,85 درهم، ورأس الخيمة العقارية 1,2% إلى 0,78 درهم.

واتسمت تعاملات الأسهم المصرفية القيادية بالهبوط، بقيادة أبوظبي التجاري بنحو 1,2% إلى 7,21 درهم، وأبوظبي الوطني 1% إلى 13.80 درهم، وأبوظبي الاسلامي 0,95% إلى 5,19 درهم، في حين استقر سهم بنك الخليج الأول الأنشط عند سعر 18 درهماً، بتداولات قيمتها 85,5 مليون درهم. وتمسك سوق دبي المالي بعد ضغوط بيع مكثفة بالبقاء فوق مستوى 3900 نقطة، بدعم من ارتفاع سهم أرابتك الذي استحوذ على 43% من تداولات السوق.

وانخفض المؤشر بنسبة 0,26%، وأغلق عند مستوى 3931 نقطة، وتقلب هبوطاً وصعوداً بين أدنى مستوى 3890 نقطة وأعلى مستوى 3952 نقطة، وسط تداولات ضعيفة بلغت 567,3 مليون درهم من تداول 310,5 مليون سهم.وارتفعت أسعار 10 شركات مقابل انخفاض 20 شركة وثبات 3 شركات.

ودعم ارتفاع سهم أرابتك بنسبة 1,2% إلى 3,25 درهم من بقاء السوق فوق مستوى 3900 نقطة، وحقق تداولات بقيمة 243 مليون درهم، في حين انخفضت غالبية الأسهم النشطة بواقع 0,14% لسهم إعمار إلى 7,32 درهم، و0,80% لدبي للاستثمار إلى 2,49 درهم، وللجلسة الثانية، انخفض سهم داماك العقارية قريباً من الحد الأقصى 10% إلى 2,52 درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا