• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

واشنطن تقر بمقتل مدنيين بعملية ضد «القاعدة» في اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 مارس 2017

واشنطن (أ ف ب)

أقر قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جو فوتيل، بأن عملية موضع جدل نفذتها وحدة من القوات الخاصة الأميركية ضد تنظيم القاعدة في اليمن في 29 يناير تسببت بمقتل «4 إلى 12» مدنياً.

وقال الجنرال فوتيل أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ مساء أمس الأول: «إن القوات الأميركية تقبل بتحمل المسؤولية في مقتل 4 إلى 12 مدنياً في العملية»، وأكد في المقابل أن العملية أتاحت الحصول على «معلومات مفيدة». وأضاف أن «التحقيق الذي فتح بعد العملية لم يكشف عن أي «قصور أو قرارات سيئة أو خطأ في التقدير من جانب العسكريين».

وكانت وحدة من القوات الخاصة في سلاح البحرية «نيفي سيلز» نفذت العملية في منطقة «يكلأ» في محافظة البيضاء، مستهدفة مجمعاً فيه قياديون في تنظيم «القاعدة في جزيرة العرب»، وكانت أول عملية يأذن بها الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعد أيام على توليه الرئاسة.

غير أنها لم تجر طبقاً للخطة فتسببت العملية بمقتل مدنيين من سكان البلدة بينهم نساء وأطفال أصيبوا بنيران طائرات أو مروحيات استقدمت لمساندة الوحدة الخاصة.