• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دعا إلى التعرّف على طبيعة المواهب في المجتمع

السير كين روبنسون: الإمارات نموذج لافت لقوة التخيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 فبراير 2015

دينا جوني (دبي)

دينا جوني (دبي)

اعتبر السير كين روبنسون الخبير في التعليم والابداع، أن دولة الإمارات بشكل عام ومدينة دبي بشكل خاص تعدّ نموذجاً لافتاً لقوة التخيل لدى قيادة الدولة ومسؤوليها وإمكانية تحقيق ما ينتج عنها على أرض الواقع. وقال إن بناء المدن عادة يقوم على تكتيك معين يرتبط باختيار الموقع المناسب القريب من أي موقع استراتيجي، مثل مصدر للمياه، أو طرق رئيسي، أو مطار، الا ان دبي والامارات التي نهضت من لا شيء، من مجرد أرض خلاء واسعة، حققت خلال 15 عاماً انجازات تستشرف المستقبل.

وقال روبنسون في حوار مع «الاتحاد» على هامش جلسة «نتعلّم لنبدع» إن المدارس الحكومية في دولة الإمارات عليها تعريف ماهية الموهبة والإبداع، لافتاً الى انه من المشاكل الأساسية في الانظمة المدرسية في الإمارات وفي مختلف دول العالم هو اعتمادهم على التعريف الضيق لمعنى الموهبة والابداع والتي غالباً ما تركز على التميز في الرياضيات والعلوم. وقال إن الأنظمة المدرسية كما تعطي الاهمية للقراءة والكتابة والعلوم والنجاح فيها، يجب ان تركز ايضاً على الفنون والأنشطة الرياضية.

وأشار الى ان الإمارات تضم مزيجاً رائعاً لمجتمع يضم مواهب وابداعات آتية من خلفيات ثقافية متعددة. وقال إن تلك المواهب تتنوع بين التصميم والهندسة، والعمارة، لافتاً الى ان ذلك يعدّ المحرّك الأساسي لتطور مجتمع الإمارات بشكل عام، وترسيخ وجوده على خريطة التنافسية في العالم في مختلف المجالات.

وعن السياسات المتبعة في دولة الإمارات لاكتشاف الموهوبين ومتابعتهم، أشار الى ان القيّمين على النظام التعليمي في الدولة عليهم بداية التعرّف على طبيعة المواهب الموجودة في المجتمع، ومن ثم خلق البيئة الملائمة الحاضنة لتلك المواهب في المدارس، ووضع الأنظمة المناسبة في المدارس لاكتشاف تلك المواهب وتبنيها ودعمها لتطوير مواهبها، من خلال تأسيس منهج دراسي مناسب وطرق تعليم مختلفة.

وساق روبنسون مثالاً ان بول مكارتني العضو الأبرز في فرقة البيتلز البريطانية المشهورة أكد دوما انه خلال وجوده في المدرسة لم يكن يعلم على الاطلاق أنه يحب الموسيقى، الا أن الحظ صادفه وتمكن لاحقاً من أن يكتشف نفسه ويحقق ذاته من خلال الموسيقى، لافتاً الى أن طلبة كثيرين في الإمارات والعالم لم تتسن لهم الفرصة لاكتشاف ذواتهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض