• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

«بروج» تستعرض حلولاً متطورة لخطوط تزويد المياه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 فبراير 2013

الدوحة (الاتحاد) - استعرضت شركة بروج مجموعة واسعة من أحدث حلولها التي تستخدم في أنظمة أنابيب مياه الشرب النظيفة، وذلك خلال مشاركتها في مؤتمر ومعرض عالم المياه بالشرق الأوسط الذي أقيم بمدينة الدوحة بقطر الأسبوع الماضي.

وقام الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة القطري بافتتاح أعمال المؤتمر الذي عُقد تحت شعار “التركيز على شؤون المياه ومياه الصرف الصحي”، وحضره مهندسون ومقاولون ومزودون وممثلو مؤسسات خدمية في قطر ومنطقة الشرق الأوسط.

وأوضحت “بروج” في بيان صحفي أمس أن وزير الطاقة والصناعة القطري يرافقه جمعة راشد الظاهري سفير دولة الإمارات إلى دولة قطر قاما بزيارة إلى جناح بروج بالمعرض، حيث قام فيصل خوري مدير أول مبيعات في بروج بإطلاعهما على أحدث الحلول البلاستيكية المبتكرة والمستدامة التي توفرها بروج لأعمال البينة التحتية وأنظمة تزويد المياه المصنوعة من مادتي البولي إيثيلين والبولي بروبيلين.

وأشاد الوزير القطري بالتطور الذي تشهده شركة بروج في مجال الحلول البلاستيكية التي تضمن استدامة أنظمة تزويد المياه وتساعد على الحد من هدرها. من جهته، قال أندرو ويدغنر مدير تسويق تطبيقات الأنابيب في بروج خلال العرض الذي قدمه أثناء المؤتمر “واصلت إمارة أبوظبي خلال العقد الماضي العمل على برامجها التطويرية الشاملة لجميع القطاعات الخاصة بصناعة البتروكيماويات، كجزء من استراتيجيتها القائمة على التنويع إلى جانب مشاريعها الخاصة بالتنقيب وإنتاج وتكرير النفط والغاز”. وأضاف “تعتمد معظم العمليات الصناعية على استخدام كميات ضخمة من مياه البحر كوسيلة للتحكم في درجة حرارة وحدات الإنتاج بالمصنع، وبالتالي فقد أبدت شركة أدنوك اهتماماً كبيراً في تطوير قطاع صناعة أنظمة أنابيب تزويد المياه للأغراض الصناعية محلياً وذلك باستخدام مواد تنتجها بعض الشركات التابعة لها كشركة بروج”.

وأوضح ويدغنر أن حبيبات البولي إيثيلين والبولي بروبيلين البلاستيكية المصنعة في بروج يمكن استخدامها لتصنيع خطوط أنابيب متينة تتميز بمقاومتها الشديدة للتآكل.

كما تمتاز هذه الأنابيب بقدرتها على تحمل الضغط الشديد بفضل صلابة جدرانها ومتانة وصلاتها. وقال “تتوافر الآن في المنطقة تقنية إنتاج خطوط أنابيب البولي إيثيلين والبولي بروبيلين ذات الأقطار الكبيرة التي تصل إلى نحو 3 أمتار، حيث تم استخدام هذه الأنابيب فعلاً في مصنعين كبيرين للبتروكيماويات.

وباستطاعة كل خط من خطوط أنابيب الشفط هذه تزويد نحو 50 ألف متر مكعب من مياه التبريد كل ساعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا