• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مقتل 18 بتفجير انتحاري في الكاظمية والمعارك وطيران «التحالف» تحصد 183 مسلحا

تفكيك شبكة إرهابية تابعة لـ«داعش» في بغداد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 فبراير 2015

هدى جاسم، وكالات (بغداد) أكدت وزارة الدفاع العراقية أمس، أن مديرية الاستخبارات العسكرية فككت شبكة وصفتها بالإرهابية في حي الجامعة ببغداد تابعة لتنظيم «داعش»، ومتورطة في ارتكاب جرائم في العراق. وأسفر تفجير انتحاري بحزام ناسف في الكاظمية شمال بغداد عن مقتل 18 مدنيا وجرح 46 آخرين، فيما قتلت القوات العراقية 143 عنصرا من تنظيم «داعش» بمحافظتي نينوى والأنبار، وشن طيران التحالف الدولي ست ضربات جوية قرب الموصل، وبيجي وقاعدة الأسد والفلوجة وكركوك، حيث قتلت 40 من التنظيم. وذكرت الوزارة في بيان أمس أن هذه الشبكة تنشط استنادا إلى اعترافات أعضاء فيها، في حي الجامعة حيث كلف بعضهم باستهداف مقار للشرطة والجيش بعبوات ناسفة، إلى جانب المشاركة في اشتباكات وأعمال قتالية وإدارية مرتبطة بـ«داعش». ويعمل بعض أعضاء شبكة حي الجامعة أيضا في تصنيع عبوات وأسلحة وتجنيد مقاتلين، واختبار جهوزيتهم للانضمام إلى التنظيم، فيما تفرغ البعض للإشراف على إمداد المقاتلين المتطرفين في بعض المحافظات العراقية بالسلاح. وغالبية هؤلاء المتهمين بالارتباط بـ«داعش» متورطون بحسب اعترافاتهم، مع جماعات مسلحة تأسست في العراق قبل سنوات عديدة، ثم انضموا لاحقا في منتصف 2012 للتنظيم. ولم تذكر الوزارة أو الاستخبارات العسكرية بالعراق أي تفاصيل أو معلومات أخرى. من جهة أخرى أسفر تفجير انتحاري بحزام ناسف وسط تجمع للمدنيين في ساحة عدن بالكاظمية شمال بغداد، عن سقوط 18 قتيلا و46 جريحا. وفي منطقة الحسينية شمال شرق العاصمة قتل شخص وأصيب 7 آخرون بانفجار عبوة ناسفة في شارع تجاري. وقتلت قوة أمنية مسلحا في منطقة الشورتان غرب العاصمة، فيما تمكنت قوة أخرى من معالجة 10 منازل مفخخة و20 عبوة ناسفة في منطقة الحلابسة شمال بغداد، وحررت قوة أمنية ثالثة مختطفة واعتقلت الخاطفين في شارع 14 رمضان بالمنصور. وفي محافظة صلاح الدين أفاد مصدر أمني أن «قوات الجيش رفعت العلم العراقي فوق مبنى قائمقامية الصينية وأحياء العسكري والتأميم والنفط والكهرباء والعصري بقضاء بيجي». كما حررت قوات البيشمركة الكردية والعمليات الخاصة التابعة لجهاز مكافحة الإرهاب، سبع قرى في محيط (وانه) شمال غرب الموصل. وذكر مصدر عسكري أن حصيلة قتلى «داعش» خلال المعارك بلغت 70 قتيلا، بالإضافة إلى 32 آخرين بمنطقة وادي عكاب ومنطقة صناعة سيد غانم ومنطقة الغابات بالموصل. وفي محافظة الأنبار تمكنت القوات المشتركة في منطقة الثرثار، من قتل أكثر من 24 إرهابياً. وقتل أبناء العشائر بدعم من التحالف الدولي، 17 عنصرا من «داعش» واعتقلوا 11 بعملية أمنية في وادي حوران قرب ناحية البغدادي. فيما تستعد القوات الأمنية المشتركة للقيام بعملية قريبة خلال الأيام القليلة المقبلة لتحرير قضاء هيت. وفي السياق أعلنت قوة المهام المشتركة للتحالف الدولي ضد «داعش» عن شن 6 ضربات جوية استهدفت وحدة تكتيكية ودمرت مبنى تابعا لداعش ومدفعا آليا ثقيلا قرب الموصل. وقصفت الغارات بيجي بصلاح الدين، والفلوجة وقاعدة الأسد في الأنبار، وكركوك. وكشف مصدر أمني عن نجاة النائب عن التحالف الوطني هادي العامري من محاولة اغتيال على طريق كركوك. فيما أفاد وستا رسول قائد محور جنوب كركوك في قوات البيشمركة، أن غارات طيران التحالف الدولي على معاقل التنظيم في مناطق متفرقة جنوب وغرب كركوك أدت إلى مقتل 40 من «داعش».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا