• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

قمتا «الجولة 22» تخطفان الأنظار

«الفرسان» يتفوق بـ «المحاولة 42»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

قبل 4 جولات من خط النهاية، يتواصل صراع «القطبين» الأهلي والعين على الدرع، ويستمر السباق على المركز الثالث بين عدد كبير من الفرق، يتقدمهم الوحدة والوصل والنصر والشباب، فيما يقف الفجيرة على خط النار، وخسارة «الديربي» أمام دبا الفجيرة برباعية، جعلت «الذئاب» قريباً من مرافقة الشعب إلى «الهواة»، خاصة أن الإمارات الثاني عشر، انتزع نقطة غالية من الوحدة بملعبه، ليتسع فارق الأمان مع الفجيرة قبل الأخير 4 نقاط.

ارتفع الفارق بين الأهلي والعين على قمة جدول ترتيب فرق دوري الخليج العربي، إلى 3 نقاط لمصلحة «الفرسان»، بعد فوزه في «الجولة 22» على الجزيرة بهدفين مقابل هدف، في حين تعثر «الزعيم» بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في مواجهة «العميد»، ليصبح رصيد «الأحمر» 56 نقطة، مقابل 53 نقطة لـ «البنفسج»، وستكون المواجهة المرتقبة بينهما في الجولة القادمة، هي الحاسمة لتحديد وجهة اللقب هذا الموسم.

شهدت مباراة الجزيرة والأهلي العديد من التقلبات والإثارة والعنف أيضاً، و«الفرسان» الطرف الأفضل والأكثر استحقاقاً للفوز بالأرقام والإحصائيات، بجانب المردود الفني، حيث شن لاعبو الأهلي 42 هجمة على مناطق الجزيرة الدفاعية، مقابل 26 هجمة نفذها «فخر أبوظبي»، وكانت الفرص الخطيرة والمتاحة للتسجيل عديدة من جانب الفريق الأهلاوي، وبلغت 7 فرص محققة للتهديف، في حين سنحت للجزيرة فرصتان لهز الشباك الحمراء، وبمقارنة عدد الهجمات المكتملة لمصلحة الفريقين، نكتشف أفضلية كبيرة لمصلحة «الضيوف»، بعدما اكتملت له 19 هجمة، وفي المقابل اكتمل للجزيرة 5 هجمات فقط!.

كما تؤكد محاولات الفريقين على المرمى أن كفة التفوق والاستحقاق رجحت لمصلحة «الفرسان»، بعدما بلغت محاولاته 15 تسديدة على مرمى الجزيرة، منها 5 تسديدات بين القائمين والعارضة، بنسبة دقة 33%، مقابل 9 محاولات لـ «فخر أبوظبي»، كان منها محاولتان فقط بين القائمين والعارضة بدقة 22%، وبالتأكيد أن رغبة الفوز لدى «الأحمر» أكبر.

ومع مراجعة هجمات ومحاولات الأهلي، ظهر أن توغلات الضيوف داخل منطقة جزاء الجزيرة والتسديد منها بلغت 11 محاولة من إجمالي 15 محاولة، أي بنسبة 73%، وهي نسبة كبيرة تعكس قوة هجوم الأهلي وسهولة اختراق دفاعات الجزيرة في المباراة، وعلى الجانب الآخر كان للجزيرة 3 محاولات فقط من داخل منطقة الجزاء، منها ركلة جزاء النجم علي مبخوت التي سكنت الشباك وأعادت «فخر أبوظبي» إلى اللقاء مرة أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا