• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تطلقها «أبوظبي للسياحة والثقافة» قريباً

11 إضافة تقنية ورقمية حديثة في الموسوعة الشعرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تستكمل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة استعداداتها لإطلاق مشروع الموسوعة الشعرية الإلكترونية قريباً بحلتها الجديدة والتي شارفت أعمال تصميمها الرقمي وتطوير محتواها على الانتهاء، والتي يعتبر إنجازها هذا العام بمثابة تتويج لمبادرة إعلان العام 2016 عاماً وطنياً للقراءة، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».

وتمنح الموسوعة القراء إمكانية الوصول السهل والسريع إلى باقة واسعة من القصائد الشعرية، والاستماع إليها بتقنيات مختلفة، إلى جانب توفير مساحة أرشيفية، وقنوات لتدوين انطباعاتهم وآرائهم. ويشكل هذا الحدث خطوة إضافية تلبي التطورات المتسارعة التي يشهدها العالم في مجال الاتصالات، وتشهدها كذلك صناعة النشر، والتي بات النشر الإلكتروني يحتل حيزاً متزايداً فيها، يكاد يكون منافساً للنشر الورقي.

ويطمح موقع الموسوعة في هذا السياق في أن يكون مرجعاً ومصدراً رئيسا لكل مهتم، ليس فقط بالشعر العربي، بل بالتراث العربي بمختلف أشكاله.تتميز الموسوعة الشعرية الجديدة، بإحدى عشرة إضافة تتمثل في تبني تقنيات وتطبيقات رقمية حديثة لتوفير تصميم متطور فنياً وواجهة استخدام تفاعلية وسهلة، إلى جانب تحقيق ومراجعة 2.7 مليون بيت شعري، وتحديث المحتوى عبر إدخال دواوين جديدة، وإضافة مجموعات كاملة لشعراء إماراتيين، سواء من الذين طبعت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أعمالهم أو حصلت على حقوق نشرها، وتوفير باب جديد للتسجيلات الصوتية للشعراء، بما ذلك دواوين «الشريط المسموع» من إصدارات الهيئة.

ووفرت الموسوعة الشعرية بناء قاعدة بيانات لأهم شعراء العرب من مختلف المدارس والاتجاهات الشعرية منذ 1955 وحتى اليوم، وتطوير زوايا توفر معلومات وافية عن كل شاعر، أو ديوان، أو قصيدة، وموضوعها ومناسبتها، فضلاً عن إطلاق قنوات للتواصل المباشر مع الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك، وتويتر، وانستجرام، إلى جانب اعتماد أنظمة وحلول رقمية حديثة لإثراء التجربة المقدمة لمتصفحي الموسوعة، والتعاون مع مؤسسات ثقافية وأفراد من شعراء وأدباء للحصول على حقوق نشر دواوينهم وأعمالهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا