• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

يغير شكل الحياة ويضاعف الناتج المحلي

«الذكاء الاصطناعي».. يغير وجه الدولة في الخدمات والبنية التحتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 يناير 2018

يوسف العربي (الاتحاد)

اختارت الإمارات طريقاً لاستحضار المستقبل عبر تطبيقات «الذكاء الاصطناعي» التي ستغير وجهة الحياة على صعيد الخدمات والقطاعات والبنية التحتية المستقبلية في الدولة، وبدأت الدولة استعداداتها المبكرة للانتقال إلى الموجة الجديدة بعد الحكومة الذكية عبر إطلاق استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، والذي يعد أول مشروع ضخم ضمن المئوية 2071، كما عينت الدولة أول وزير دولة للذكاء الاصطناعي في العالم لتسريع الإنجاز على هذا الصعيد.

وأطلقت حكومة الإمارات بالتعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس» مشروع بروتوكول الذكاء الاصطناعي، ما يعزز جهود استشراف المستقبل وتبني أدواته انسجاماً مع التحولات التقنية المتسارعة التي يشهدها العالم.

وسجلت جهات اتحادية ودوائر محلية وشركات من القطاع الخاص استجابة سريعة ومبكرة لمواكبة حركة الانتقال إلى تطبيقات الذكاء الاصطناعي عبر تطبيقات طورت من أجل رفع جودة الحياة في الدولة وتسريع الانتقال إلى الجيل الجديد من الخدمات والمعاملات.

وتشير المعطيات المتوافرة على أرض الواقع، كما تترجمها مؤشرات التنمية، إلى أن الإمارات من أكثر دول المنطقة استعداداً لتبني استراتيجية مستدامة للذكاء الاصطناعي، بفضل التطور الفائق للبنية التكنولوجية وسياسات وبرامج عمل متطورة تكنولوجية اعتمدتها الدولة في العقدين الأخيرين تحديداً.

وقال معالي عمر بن سلطان العلماء، وزير الدولة للذكاء الاصطناعي، إن حكومة الإمارات تتطلع للاستفادة من تطبيقات الذكاء الاصطناعي لحل المشكلات وتجاوز التحديات الحالية والمستقبلية في القطاعات والخدمات كافة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا