• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

مع إعفاء الوحدات السكنية من الضريبة

تراجع الإيجارات التجارية يمتص تأثير «المضافة» على العقارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 يناير 2018

سيد الحجار(أبوظبي)

أسهم تراجع إيجارات المساحات المكتبية والمحال التجارية بأبوظبي، خلال الفترة الأخيرة بنسبة وصلت إلى 10% ببعض المناطق، في تقليص تأثر مستأجري العقارات التجارية ببدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5% بداية من يناير الحالي.

وقال مسؤولون عقاريون ومتعاملون بالقطاع لـ«الاتحاد»، إن السوق العقاري بأبوظبي لم يتأثر ببدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة، لاسيما في ظل إعفاء العقارات السكنية من نسبة الضريبة سواء في البيع أو الإيجار، موضحين أنه رغم تطبيق الضريبة على العقارات التجارية، فإن انخفاض إيجارات المكاتب والمحال مؤخراً يمتص تأثير الضريبة على هذه العقارات.

وبحسب تقرير صادر عن شركة استيكو مؤخراً، انخفضت إيجارات المكاتب بأبوظبي بنسبة تراوحت بين 4% و8%، خلال الربع الثالث من 2017، مقارنة بالربع الثالث من 2016، ليتراوح سعر إيجارات المكاتب المميزة في المباني القديمة بين 650 و900 درهم للمتر المربع، والمتوسطة بين 600 و700 درهم، والأقل جودة بين 550 و600 درهم. فيما يتراوح سعر تأجير المتر المربع في المساحات المكتبية المكتبية المجهزة من الدرجة «ب» بين 700 و1400 درهم، بينما يتم تأجير المتر المربع بالمساحات العالية الجودة بين 1500 و2500 درهم.

وقال حسين العولقي رئيس مجلس إدارة شركة سانيو الخليج للاستثمارات العقارية، إن سوق العقارات التجارية لم يتأثر بفرض ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، مؤكداً أن مستأجري المساحات المكتبية تقبلوا سداد الضريبة، دون أي مطالبات بخفض الإيجار أو تحمل المالك لسداد الضريبة.

وأضاف أن تأثير الضريبة بقطاع العقارات التجارية، ربما يقتصر فقط على بعض أصحاب المحال الصغيرة، مؤكداً أن مستأجري المساحات المكتبية النوعية والفاخرة، لاسيما من الشركات المحلية والدولية الكبري، والمؤسسات الرسمية، لن يتأثروا بزيادة قيمة الإيجار بنسبة 5% بسبب الضريبة، كما أن هذه الشركات الكبرى تقوم بالفعل بسداد قيمة رسوم خدمات بالأبراج المكتبية الفاخرة، ما يعني اعتيادها مثل هذه الرسوم. وأضاف أن العقود التجارية كافة التي يتم توقيعها حاليا بالبنايات المملوكة لشركة سانيو الخليج تتضمن سداد ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، موضحاً أن مستأجري المساحات المكتبية هم في الأساس من أصحاب الأعمال الذين يدركون أن الضريبة بأمر واقع يتم تطبيقها بمعظم دول العالم، بل تظل نسبة الضريبة في الإمارات منخفضة جداً مقارنة بدول أخري، وهو ما يعزز من تقبلهم للضريبة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا