• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

رقم قياسي جديد.. وتداولات مالية بقيمة 2.2 مليار درهم

5,3 مليون زائر للقرية العالمية في موسمها العشرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

اختتمت القرية العالمية في دبي فعالياتها خلال موسمها العشرين بتحقيق رقم قياسي جديد باستقطاب 5.3 مليون زائر على مدى 159 يوماً، وسجلت تداولات مالية بلغت قيمتها الإجمالية أكثر من 2.2 مليار درهم، كما تمكنت من تسجيل نسبة تصل إلى 9 على 10 في مؤشر سعادة الضيوف، مما يعكس مدى رضا الجمهور عن مستوى الخدمات المقدمة في الوجهة، بحسب بيان صدر أمس.

وزخرت الدورة العشرين بكثير من فرص الربح التي تنوعت ما بين الجوائز النقدية والعينية، حيث قدمت القرية العالمية جوائز نقدية، وصلت قيمتها الإجمالية لأكثر من مليون درهم، خلال السحوبات التي امتدت على مدار 20 أسبوعاً، إلى جانب تقديم جوائز إضافية، ناهزت قيمتها المليون درهم خلال الأنشطة المختلفة في أرجاء الوجهة.

وقال أحمد حسين بن عيسى، الرئيس التنفيذي للقرية العالمية: «أردنا في احتفالات الموسم العشرين أن نتخطى توقعات ضيوفنا بكافة المقاييس، وأن نهدي ضيوفنا تجارب استثنائية تبقى في الذاكرة، وإسعاد الضيوف كان محور عملنا في القرية، الأمر الذي مكننا من تحقيق نسبة 9 على 10 في مؤشر سعادة الضيوف، وأن نجمع أكبر عدد ممكن من ثقافات الدول التي ناهزت 75 دولة خلال هذا الموسم، ونحن نسير بخطى ثابته نحو جعل القرية العالمية تحتل مكانة دولية ضمن أبرز الوجهات العائلية عالمياً للثقافة والترفيه والتسوق بمزيد من الزخم في المواسم القادمة».

وتميز هذا الموسم بالتفاعل مع عدد من المبادرات الحكومية المختلفة، ويأتي على رأسها المشاركة في مبادرة تحدي القراءة، عبر تنظيم ركن القراءة للأطفال وإطلاق فعالية الحكواتي لتنمية مهارات الأطفال وتوفير تجارب تفاعلية تعليمية، تثري حصيلتهم العلمية والإبداعية وتشجعهم على الاطلاع والمعرفة، وقد جذبت الفعالية ما يقارب 5 آلاف طفل من مختلف الجنسيات.

وشهد الموسم العشرين تقديم طيف واسع من الفعاليات والأنشطة التي تعتبر أكثر ضخامة وتشويقاً وتنوعاً مقارنة بالمواسم الماضية والتي فاق عددها 13,000 عرض ترفيهي وثقافي. وللارتقاء بتجربة الترفيه قامت القرية العالمية لأول مرة بإنتاج عروض مسرحية حصرية وفريدة، تقدّم للضيوف بمنظور متميز عن طريق مجموعة من المواهب العالمية التي تم اختيارها من خلال تجارب الأداء التي قام بها فريق الترفيه في مختلف الدول لانتقاء ما يزيد على 40 عارضاً، عملوا مع القرية العالمية طوال موسمها العشرين، تماشياً مع نظم صناعة الترفيه العالمية. وتنوعت عروض القرية العالمية بين العروض الثقافية والعروض المخصصة للأطفال والعروض الشيقة والعروض المتجولة.

وقدمت القرية عروض الألعاب النارية التي أضاءت سماءها طوال الموسم، وبلغ عددها 52 عرضاً من ألعاب نارية موسيقية، إلى جانب عروض النافورة الموسيقية الراقصة وتجربة العبرة في القناة المائية والنافورة الأرضية والقطار الصغير. ولاستيعاب العدد الكبير من العروض والفعاليات تمّ إنشاء المدرج الروماني ليشكل تجربة ترفيهية جديدة وفريدة لضيوف القرية العالمية، وتحسين المسرح الثقافي الرئيسي.

وقد حفل الموسم العشرين بالعديد من التغييرات والتحسينات التي طرأت على خدمات ومرافق القرية العالمية والتي يلاحظها الضيوف من اللحظة الأولى لوصولهم. ويأتي على رأس القائمة إنشاء بوابة العالم التي تعد الأكبر في تاريخ القرية العالمية مع 40 شباكاً للتذاكر و40 منفذاً للدخول، وتخصيص مجموعة قطارات جديدة لنقل الضيوف من أماكن ركن السيارات إلى البوابة على مدار اليوم وبصورة مجانية، وقد بلغ عدد الضيوف اللذين استخدموا خدمات القطار أكثر من 1,000,000 ضيف.

وضمت القرية العالمية في موسمها العشرين 3,500 منفذ للبيع، كما قدمت جزيرة الخيال أكثر من 50 جولة ولعبة وأكثر من 20 مطعما بمطابخ عالمية مع أكثر من 100 كشك للمأكولات والمشروبات العالمية. وشهد الموسم العشرين مشاركة 32 جناحاً، مثلت 75 دولة. وفيما شاركت روسيا واليابان بأجنحة جديدة للمرة الأولى مع عودة جناحي إندونيسيا وفلسطين من جديد خلال هذا الموسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا