• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

أميركا تجمد تمويلًا لأونروا.. والخارجية الفلسطينية تندد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يناير 2018

واشنطن (رويترز)

ذكر موقع أكسيوس الإخباري الإلكتروني أن الولايات المتحدة جمدت 125 مليون دولار من التمويل الذي تقدمه لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) ولكن مسؤولاً بوزارة الخارجية الأميركية قال إنه لم يتم اتخاذ قرار بشأن هذا التمويل.

وبعد أيام من تهديد الرئيس دونالد ترامب بوقف تقديم مساعدات للفلسطينيين في المستقبل قال موقع أكسيوس إن المبلغ جُمد لحين انتهاء إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب من مراجعة المساعدات الأميركية للسلطة الفلسطينية.

ويشكل هذا المبلغ ثلث التبرع السنوي الأميركي للوكالة.

من جهتها، نددت وزارة الخارجية الفلسطينية اليوم بالحملة الأميركية الإسرائيلية الشرسة التي تستهدف وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين " أونروا ".

واعتبرت الوزارة في بيان لها أن التناغم الأميركي الإسرائيلي الراهن يهدف إلى حسم قضايا الوضع النهائي التفاوضية بما فيها القدس والأرض والحدود واللاجئين من طرف واحد بالاعتماد على قوة الاحتلال.

ورأت الخارجية الفلسطينية في بيانها أن ذلك يعد انتقالا دراماتيكيا واضحا إلى مرحلة فرض الحلول على الجانب الفلسطيني والعربي عبر ما يشبه العمليات الجراحية القسرية في محاولة لتعميق الاحتلال والاستيطان وكأنهما أمر واقع مفروغ منه وغير قابل للتفاوض".

وأشار البيان إلى أن الانقلاب الأميركي الإسرائيلي على عملية السلام ومرجعياتها ومنطلقاتها وأدواتها وأهدافها بلغ مستويات متقدمة مليئة بغطرسة القوة .. لافتا إلى أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومؤسساتها أمام اختبار حقيقي يمتحن ما تبقى من مصداقيتها الدولية في حل النزاعات والصراعات وإنهاء الاحتلال والقيام بواجباتها للحفاظ على الأمن والسلم الدوليين".

وطالب البيان دول العالم باتخاذ موقف صريح وواضح قادر على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين إذا ما اختار الحفاظ على النظام العالمي ومرتكزاته وإنقاذ ما تبقى من مصداقيته".

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا