• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

إيران تنفي ضلوعها في تفجير «بورجاس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 فبراير 2013

صوفيا، بوينس آيرس (وكالات)- نفت إيران أمس ضلوعها في تفجير حافلة السياح الإسرائيليين في بورجاس شرقي بلغاريا يوم 18 يوليو، بعدما اتهمها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بذلك.

وقال السفير الإيراني في صوفيا غلام رضا باقري، خلال مؤتمر صحفي «لا علاقة لإيران بهجوم بورجاس ونحن ندين الإرهاب بأشكاله كافة». وألمح إلى أن إسرائيل تسببت بالتفجير في مطار بورجاس، حيث قتل 5 إسرائيليين وسائق الحافلة البلغاري وأصيب 30 شخصا بجروح. وأضاف بحسب معلومات وسائل الإعلام، فإن عددا من الدول ضالعة.

يذكر باغتيال أحد مسؤولي فصيل فلسطيني في دبي، اتضح أن منفذي الاغتيال مرسلون من طرف النظام الصهيوني. لو كان رد فعل العالم على هذا الاغتيال اكثر صرامة لما كانت الأوساط المرتبطة بالإرهاب لتتجرأ على أعمال مماثلة».

من جانب آخر، دافعت رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز عن اتفاق بلادها مع إيران على تشكيل «لجنة الحقيقة» للتحقيق في تفجير مركز الجالية اليهودية في بوينس آيرس عام 1994 وطلبت من الكونجرس الأرجنتيني الموافقة على الاتفاق.