• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«استشاري الشارقة» يناقش مشاريع الطرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 أبريل 2016

الشارقة (الاتحاد)

ناقش المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة خلال جلسته الأخيرة، ضمن دور الانعقاد العادي الأول، من الفصل التشريعي التاسع، برئاسة خولة عبدالرحمن الملا رئيس المجلس، ردوداً على ثلاثة أسئلة وجهت إلى الدوائر والمؤسسات المحلية في الامارة.

وتلى أحمد سعيد الجروان الأمين العام للمجلس، السؤال الأول المقدم من العضو أيمن الباروت والموجه إلى رئيس مركز الشارقة الإعلامي، وتضمن أن هناك مطالب من فئة الصم والبكم بإضافة خدمة صوتية للمركز، فهل تضمنت الخطة إضافة المكالمات المرئية لخدمة فئة الصم والبكم؟ وجاء في الرد الوراد من الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مركز الشارقة الإعلامي أن المركز قام بترقية نظام الرد على المكالمات المستخدم حالياً، وهو مشروع جارٍ العمل على تنفيذه خلال العام، وكون هذه الخدمة تستلزم عملية ترقية للنظام سيتم استحداث نظام إضافي يدعم الاتصال المرئي والدردشة عبر الإنترنت الذي سيشمل أجهزة تلفزن داعمة لهذا الغرض وتطبيق ذكي للهواتف وتضمن السؤال المقدم من العضو الدكتور خليفة دلموك والموجه لهيئة الطرق والمواصلات بالشارقة: لماذا لا يعاد النظر في تنفيذ تقاطع البلدية القديم في مدينة الذيد، نظراً للحوادث المميتة عليه.وفي رده، أكد المهندس يوسف السويجي رئيس هيئة الطرق والمواصلات، أنه تم تكليف بيت خبرة لدراسة مشروع التقاطع، وأن هناك جسراً، وستلغى الإشارة الضوئية لتحقيق انسيابية الشارع.

أما السؤال الثالث، فخصص لمقترح حول بناء جسر علوي أو نفق يقطع منطقة السيوح بشارع الذيد، ومقدم من العضو الدكتور خليفه دلموك، وفي رده ، أكد المهندس يوسف السويجي أن شارع طريق الشارقة الذيد ينقسم من حيث مسؤوليته إلى قسمين الأولى يتبع لحكومة الشارقة، والثاني لوزارة الأشغال العامة، وهذا التقاطع من مسؤوليات وزارة الأشغال؛ لذا فإن المقترح ليس من اختصاصات «الهيئة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض