• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تتمثل في أداة CareKit من آبل

تطبيقات ذكية لمتابعة الحالة الصحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 أبريل 2016

يحيى أبوسالم (دبي)

تعتبر التطبيقات الذكية الطبية، بمثابة أدوات مبتكرة للمرضى، تمكنهم من متابعة حالاتهم الصحية بطريقة أكثر فعالية، خصوصاً عند المستخدمين ذوي الأمراض المزمنة، التي تتطلب مراقبة صحية مكثفة أو تناول مجموعة من الأدوية في أوقات معينة. حيث تأتي مثل هذه التطبيقات الطبية الكثيرة المنتشرة اليوم في متاجر التطبيقات الذكية المختلفة، لتكون بمثابة المساعد الشخصي لهؤلاء المرضى.

أداة شركة آبل CareKit، هي إحدى أحدث وأهم الأدوات في هذا المجال، والتي كشفت عنها الشركة الأميركية مؤخراً. حيث تمثل حزمة من البرمجيات المتخصصة، التي يمكنها أن تساعد مصممي التطبيقات والمطورين، على إنتاج تطبيقات ذكية أكثر سهولة في الاستخدام، لتساعد المستخدمين المرضى وغيرهم، على تتبع حالاتهم الطبية بصورة حثيثة.

ومن خلال عشرات التطبيقات المنتشرة في متجر آبل للتطبيقات، والتي ترتبط بحزمة CareKit، بات من السهل على المستخدمين لها، إنشاء خطط خاصة للرعاية الصحية لحالاتهم المرضية المختلفة، ومراقبة الأعراض التي تصيبهم، ومعرفة الكثير من المعلومات عن نظام الأدوية التي يتبعونه، ليتمكنوا بذلك من فهم حالتهم الصحية بشكل أفضل. خصوصاً أن حزمة آبل الطبية الجديدة، مرتبطة مع الأطباء والممرضات المشرفين على الحالات المرضية المختلفة.

إطار عمل مفتوح

حزمة آبل الجديدة CareKit تعمل ضمن بيئة مفتوحة المصدر، بمعنى أن مطوري ومصممي التطبيقات الذكية، سيتمكنون من تطوير التطبيقات الخاصة بهم، وهو ما سيسمح لمجتمع المطورين بمتابعة تطوير الوحدات البرمجية الأربع الأولى التي صممتها الشركة عن قرب، ومعرفة الخطوات والنتائج النهاية التي توصلت إليها، والتي تشمل: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا