• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بمشاركة 280 ‬إماراتية ‬في ‬برامج وورش ‬منوعة

«سجايا فتيات الشارقة» تحتفي بالربيع عبر «بوابة الخيال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 أبريل 2016

الشارقة (الاتحاد)

بعد نحو أسبوعين من المتعة والفائدة، اختتمت «سجايا فتيات الشارقة»، برنامج الربيع الذي جاء تحت شعار «بوابة الخيال»، وامتد في الفترة ما بين 26 مارس الماضي إلى 6 أبريل، وأقيمت فعالياته في كل من فروع سجايا بمدينة الشارقة وخورفكان وكلباء، بمشاركة 180 فتاة من مدينة الشارقة والمنطقة الوسطى، و70 فتاة من فرع كلباء، و30 فتاة من خورفكان.

ضمت الفعاليات، التي جاءت مستوحاة من وحي شخصيات كرتونية عالمية، ورشاً ونشاطات فنية عدة، عززت الجانب الإبداعي للفتيات ومنها ورشة علمية فيزيائية بعنوان «جنون العلوم» باستخدام مكونات الطين ومواد كيميائية، كما اشتمل البرنامج على فعاليات ثقافية، من بينها «نادي القراءة» الذي عزّز مهارات القراءة والمطالعة لديهن، وأخرى رياضية مثل اليوم الرياضي الترفيهي الذي استمتعت خلاله الفتيات بالعديد من الألعاب الحماسية التفاعلية.

وأشارت عائشة خالد القاسمي، مدير سجايا فتيات الشارقة، أن برنامج الربيع أتى في إطار تعزيز وزيادة الخبرات لدى الفتيات، واكتشاف الجوانب الإبداعية لديهن، واستثمار أوقات الفراغ في تنمية شخصياتهن واستخلاص الجوانب الإيجابية من حكايات الشخصيات الكرتونية العالمية الشهيرة.

ولصقل المهارات الحياتية عند الفتيات، تضمن البرنامج العديد من الورش الإبداعية الابتكارية، منها ورشة «مهارات تنسيق المائدة»، وورش «تشكيل البالونات»، و«الرسم على الأكواب»، و«أطواق الورود» التي نسّقت خلالها الفتيات أزهى باقات الزهور، بالإضافة إلى ورش «صناعة الدمى»، و«تغليف الهدايا»، فضلاً عن ورشة «الأزياء التنكرية»، و«فن رسم الشخصيات الخيالية»، و«المكياج السينمائي»، و«الروبوتات».

وساهم برنامج الربيع في تغذية الروح الأدبية للفتيات من خلال نشاطات متعددة منها ورشة «كتابة القصة الخيالية»، بإشراف الكاتبة والروائية الإماراتية نورة النومان، كما تابعت الفتيات العديد من الفعاليات الفنية، والمسرحية، والموسيقية، والسينمائية، التي استهدفت اطلاعهن على مختلَف الثقافات. كما حرص البرنامج أيضاً على إضافة الجانب الترفيهي إلى قائمة فعالياته، حيث استمتعت الفتيات بعدة رحلات إلى محمية واسط الطبيعية، ونادي الفروسية، علاوةً على يوم تطوعي رسّخ قيم المسؤولية المجتمعية في نفوس الفتيات.

وللحصول على طلة أنيقة ومميزة، تعلمت الفتيات مهارات تنسيق الملابس مع المجوهرات المناسبة خلال ورشة عمل حملت عنوان «انفردي بمظهرك المميز»، التي لاقت إقبالاً كبيراً من الفتيات، إضافة إلى ورشة «نضارة البشرة» بالتعاون مع التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة التي تمحورت حول أهمية الفيتامينات للبشرة وكيفية المحافظة عليها في الظروف الجوية المختلفة، فضلاً عن ورشة «تصفيف الشعر على الطريقة الصينية».

وفي نهاية البرنامج، نظمت «سجايا فتيات الشارقة» حفلاً ختامياً لاستعراض أعمال الفتيات المشارِكات ومخرجاتهن الإبداعية التي حصدنها في البرنامج تكريماً لهن على تفاعلهن وإنتاجيّتهن خلال فترة البرنامج في جو تسكنه الألفة والمحبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا