• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

يتقدمهم موتاي بطل نسخة 2010

أسرع 10 عدائين يشاركون في «نصف ماراثون» رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 فبراير 2013

رأس الخيمة (الاتحاد) - يشهد سباق نصف ماراثون رأس الخيمة الذي يقام يوم الجمعة المقبل مشاركة أسرع 10 عدائين على مستوى العالم في سباقات النصف ماراثون، ويتوقع أن يشهد سباق النسخة الجديدة تنافساً قوياً بين العدائين المشاركين.

المعروف أن أبطال السباقات في النسخ السابقة هم سامي ونجر بطل ماراثون 2007 وباتريك مكاو (2008-09) وجيفري موتاي 2010 وميرجا ديربا 2011 ودينيس كويس 2012، ويعتبر بطل النسخة 2010 جيفري موتاي هو أبرز العدائين المتواجدين في السباق هذا العام وقد حقق نجاحاً كبيراً في السنوات الثلاث الأخيرة، وكان موتاي قد فاز بالسباق في 2010 مسجلاً 59:43 دقيقة.

كما سيشهد الماراثون هذا العام مشاركة نخبة من العدائين الكينيين وعددهم 12 من أبرز العدائين ومنهم ستيفين كيبيت والذي حقق المرتبة الثانية في بطولة العالم العام الماضي محققاً 58:54 دقيقة، ومن العدائين أيضاً هناك إيزقيال شيبي وهو الفائز بماراثون ليل الفرنسي العام الماضي بـ 59:05 دقيقة، والفائز بماراثون برلين في أبريل الماضي بيوس كيربو وقد حقق 59:25 دقيقة.

وتشهد المنافسات النسائية مشاركة العداءة التركية ايفان ابيلجيس بعد فترة من الراحة بالسباقات عامي 2011 و2012، وستسعى للمنافسة أيضاً على اللقب، وكانت العداءة التركية قد سجلت 67:07 دقيقة.

وتواصل اللجنة العليا المنظمة لنصف ماراثون رأس الخيمة استعداداتها للخروج بالحدث مثل السنوات الست السابقة، وتوجه ناصر مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة للماراثون بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة على حرصه الدائم لمتابعة آخر التطورات الخاصة بالماراثون للخروج به على أفضل تنظيم والاهتمام بالوفود المشاركة بأهم حدث رياضي في الإمارات ينظم سنويا في رأس الخيمة.

وأضاف: كل أجهزة رأس الخيمة تعمل على تنظيم مسار السباق والذي سينطلق بمشاركة تفوق أكثر من 2500 متسابق من مختلف دول العالم منهم أبطال العالم في سباقات نصف الماراثون، وأكد أنه سوف تكون هناك فعاليات مصاحبة للمهرجان، كما توجه بالشكر إلى رعاة المهرجان والراعي الرئيسي وهي حكومة رأس الخيمة ممثلة في ميناء صقر.

من جانب آخر، قال عارف الهرنكي منسق عام الماراثون إن هذا العام سيحقق أرقاما أفضل من العام الماضي حيث وقفت الرياح القوية العام الماضي عائقاً أمام تحقيق الأرقام المطلوبة ولكن لا زال الرقم القياسي العالمي في سباق السيدات مسجلا باسم ماري كيتاني في نصف ماراثون رأس الخيمة عام 2011 حيث سجلت 65:58 دقيقة، وعلى مستوى الرجال لا زال رقم باتريك ماكاو والذي سجل عام 2009 هو الأفضل حيث سجل رقم 58:52 دقيقة.

وأضاف: هناك مجموعة كبيرة من العدائين المشاركين من إثيوبيا وهم فياس لليسيه الفائز في هيوستن عام 2012، وجيتي فيلكي والذي حقق المركز الثاني في ماراثون روتردام وغيرهم الكثير، وأشار الهرنكي إلى أن اللجنة المنظمة أكدت على مثالية الظروف المناخية والتنظيمية التي يحظى بها السباق خاصة مع موسم الثلوج في أوروبا وهو ما يقف عائقا أمام تنظيم البطولات خارجياً وهو ما يعطي فرصة مثالية للعدائين للتواصل دائما في السباقات.

وقال: نصف ماراثون رأس الخيمة والذي يبلغ 21 كم يتمتع بميزات خاصة عند العدائين وهو ما يجعلهم لا يترددون في المشاركة بالحدث العالمي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا