• الجمعة 02 شعبان 1438هـ - 28 أبريل 2017م

بلجيكا توقف مشتبهاً به رئيسياً باعتداءات باريس

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 أبريل 2016

بروكسل (وكالات)

أعلن مصدر في الشرطة البلجيكية أمس، توقيف محمد عبريني أحد المشتبه بهم الرئيسين في اعتداءات باريس. وأشارت مصادر صحفية إلى أن عبريني أوقف في حي أندرلخت في العاصمة بروكسل، ولم يتم الكشف عن ظروف عملية الاعتقال. وعبريني البالغ من العمر 31 عاماً بلجيكي مغربي، يشتبه بأنه لعب دوراً أساسياً في التخطيط لاعتداءات باريس (130 قتيلا) ومئات الجرحى، وهو معروف لدى أجهزة الشرطة بارتكاب عمليات سرقة، أو اعتقالات تتعلق بالمخدرات.

ونشأ عبريني في حي مولنبيك في بروكسل إلى جانب صلاح عبدالسلام، أحد الناجين القلائل من اعتداءات باريس، وشقيقه إبراهيم عبدالسلام الذي فجر نفسه أمام مقهى في باريس. وشوهد عبريني بصحبة الأخوين عبدالسلام قبل يومين من الاعتداءات، كما كان بصحبتهما داخل سيارة في 10 و11 نوفمبر لدى قيامهم برحلتي ذهاب وإياب بين باريس وبروكسل لاستئجار مخابئ في المنطقة الباريسية ينطلقون منها لشن الاعتداءات.

من جهة أخرى، أعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية القيام «باعتقالات عدة» في إطار التحقيق في الاعتداءات التي ضربت بروكسل في 22 مارس، وأسفرت عن مقتل 32 شخصاً. وأشار بيان صادر عن النيابة الفدرالية إلى أن الأخيرة «تؤكد حصول اعتقالات عدة خلال اليوم في إطار الاعتداءات، في مطار زافنتم ومترو مالبيك في بروكسل».

إلى ذلك، أعلنت المحكمة الفدرالية البلجيكية أن عبد الله شعاع، أحد المتهمين البلجيكيين الـ 14 في التحقيق باعتداءات باريس، أُفرج عنه أمس «شرط احترامه الشروط بدقة».

وكان عبد الله شعاع، وهو أحد أبناء إمام في منطقة مولنبيك، والبالغ من العمر 35 عاما، قد اعتقل في 23 نوفمبر 2015.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا