• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بهدف اكتشاف حالات الانحراف السلوكي لدى الطلاب

بدء ورش تعزيز الثقافة الأمنية في حماية النشء بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

شرطة الشارقة

الشارقة (الاتحاد)

انطلقت أولى فعاليات وِرش العمل المتخصصة، التي وجه بها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بشأن تعزيز دور الثقافة الأمنية في حماية النشء من السلوكيات السلبية واكتشاف حالات الانحراف السلوكي لدى الطلاب، وخاصةَ حالات تعاطي المخدرات أو الجنوح نحو التطرف والعنف والانسياق وراء الأفكار الدخيلة على مجتمعنا.

وتهدف الفاعليات للتدخل المباشر لمعالجة تلك السلوكيات في وقت مبكر وفق الأساليب العلمية الناجعة ومناهج التربية السليمة، وذلك بقصر الثقافة بالشارقة امس الاول بحضور عدد من أعضاء الهيئات التعليمية والتربوية والأخصائيين الاجتماعيين بمدارس منطقة الشارقة التعليمية.

وأكد العقيد سلطان عبدالله الخيال مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة عضو اللجنة العليا لبرنامج الثقافة الأمنية، أهمية البرنامج الذي وجه به صاحب السمو حاكم الشارقة في نقل المعرفة للهيئة التعليمية والتربوية والأخصائيين الاجتماعيين في سبيل حماية النشء من السلوكيات السلبية، وتحصينهم من الانحراف وتوجيههم نحو السلوكيات الإيجابية، خاصة أن أبناء اليوم يواجهون العديد من التيارات غير السوية التي تهدف إلى تغيير وتضليل وتشويه الأصالة والقيم. وأضاف أنه وفي ظل هذه المتغيرات، وجب إقامة منظومة مجتمعية متكاملة تعمل علي تحصين المجتمع وبناء القيم، التي تحول دون وقوع الجريمة، وخلق بيئة اجتماعية سليمة تتضافر فيها كل الجهود من أجل حماية المجتمع، وتحصين أفراده من الوقوع في براثن التضليل والانجراف نحو الممارسات والسلوكيات السلبية.

واستعرض العقيد الدكتور خالد حمد الحمادي مدير معهد تدريب الشرطية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة عضو اللجنة العليا لبرنامج الثقافة الأمنية دور الثقافية الأمنية في خلق جيل واعٍ متسلح بالعلم والمعرفة والإسهام في عملية التنشئة الاجتماعية السليمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض