• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

منافسة ثلاثية في ختام بطولة محمد بن خالد لليد

الشارقة يواجه الشعب.. والزمالك يلتقي دبي الدولي.. والوصل يترقب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 فبراير 2015

رضا سليم (الشارقة)

تختتم مساء اليوم منافسات بطولة المرحوم الشيخ محمد بن خالد القاسمي الرابعة لكرة اليد، التي ينظمها نادي الشعب بصالته بالتعاون مع مجلس الشارقة الرياضي، برعاية كريمة من سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة رئيس نادي الشعب، بمشاركة 5 أندية هي الشعب والشارقة والوصل والزمالك المصري ونادي دبي الدولي لكرة اليد.

ويشهد اليوم الأخير للبطولة مباراتين، تجمع الأولى بين الشعب والشارقة في ديربي الإمارة الباسمة، ويلتقي في الثانية الزمالك مع فريق دبي الدولي، ويتحدد في ضوء المباراتين بطل النسخة الرابعة، حيث تقيم اللجنة المنظمة حفل تتويج البطل والوصيف وصاحب المركز الثالث.

وتحمل المواجهة الأولى قمة الإثارة في ديربي الشارقة والشعب الذي يشهد إثارة رغم أن البطولة ودية، ويسعى كل فريق للفوز بالديربي مهما كانت البطولة، خصوصاً الشارقة ينافس على لقب البطولة بعد خسارة الزمالك أمام الوصل، وهو الفوز الذي جدد أمل الفرق الثلاثة في الفوز باللقب، وأشعل المنافسة في الأمتار الأخيرة.

ويعتمد الجزائري سفيان حيواني مدرب الشارقة، على محمد عبد الله في حراسة المرمى وإبراهيم القرص ومحمد عبد الله التميمي وأحمد عبد الله ومحمد هلال وأحمد هلال والمحترف التونسي أنيس المحمودي وعبد الله طرار، بينما يعتمد رشيد سريح مدرب الشعب على رائد سعيد وعمران عبد الله، وأحمد بدر وناصر جمال وخليل إبراهيم وحسن سالم حسن وراشد جاسم وعبد العزيز بدر وحمد ربيع وماجد عبيد والمحترف المصري عمر حجاج الذي يعول عليه الشعباوية كثيراً في مباراة اليوم لما يتمتع به من إمكانات كبيرة في التسديد وتسجيل الأهداف وقيادة التكتيك الهجومي للكوماندوز.

وتجمع المواجهة الثانية بين الزمالك الذي يتمسك بأمل الفوز بالبطولة رغم خسارته أمام الوصل، وفريق دبي الدولي الباحث عن الظهور الجيد في الختام، ويركز فريق الزمالك على تسجيل أكبر عدد من الأهداف في شباك خصمه، بعد أن حسمت اللجنة الفنية معيار الحسم بفارق الأهداف في السيناريو المتوقع بفوز الشارقة على الشعب، وهو ما يعني تساوي ثلاثة فرق هي الوصل والشارقة والزمالك في رصيد النقاط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا