• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

3 من الإمارات ومصر والأردن بانتظار تصويت الجمهور

4 شعراء جدد يتنافسون في «أمير الشعراء» مساء اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 مارس 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تقام مساء اليوم الثلاثاء الحلقة الثالثة من برنامج «أمير الشعراء» في موسمه السابع، والتي ستشهد في بدايتها الإعلان عن تأهل شاعرين للمرحلة الثانية عن الحلقة الماضية لينضما للشاعرة الفلسطينية عبلة جابر، التي تأهلت بحصولها على أعلى درجات لجنة التحكيم التي منحتها 47.5 من أصل 50 درجة.

وينتظر كل من الشاعرة المصرية هاجر عمر (44.5 درجة)، والشاعر الإماراتي علي العبدان (43.5 درجة)، والشاعر الأردني قيس قوقزة (43 درجة)، نتيجة تصويت الجمهور منذ الأربعاء الماضي، لتتم إضافتها لدرجات لجنة التحكيم.

وسيتنافس في الحلقة الثالثة اليوم 4 شعراء جدد، هم: آمنة حزمون من الجزائر، وردة سعيد من الأردن، وليد نسيم من مصر، وشيخنا حيدرا من موريتانيا.

وتنظم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي الحدث الثقافي العربي الكبير مسابقة وبرنامج «أمير الشعراء» في موسمه السابع، خلال الفترة من 21 فبراير ولغاية 25 أبريل 2017، بمشاركة 20 شاعراً من 12 دولة عربية، وذلك في مسرح شاطئ الراحة بالعاصمة الإماراتية، ويتم نقل المنافسات على الهواء مباشرة عبر قناة الإمارات وقناة بينونة، مساء كل يوم ثلاثاء على مدى 10 أسابيع. ويُقدّم البرنامج كل من الإعلامية والشاعرة اللبنانية د. نادين الأسعد والمذيع الإماراتي المتألق محمد الجنيبي.

وبمناسبة تأهلها بجدارة للمرحلة الثانية، أكدت الشاعرة الفلسطينية عبلة جابر أنّ برنامج أمير الشعراء هو «نافذة نطل بها على العالم من جديد، فشكراً للإمارات على كل ما تبذله في سبيل الشعر والثقافة، وعلى حفاوتها واهتمامها بالشعراء، فلقد منحنا البرنامج من الفرص الكثير وأهمها الصداقة والجو الحميمي الذي نعيشه معاً رغم المنافسة، كل هذا يدفعنا للشعور بالانتماء لهذا البلد الأصيل ولأهله الطيبين».

وأضافت عبلة جابر: «غامرت في أولى الحلقات بقصيدة تفعيلة أهديتها إلى ريم بنا، مزجت فيها بين الجسد والوطن بصوت الأنثى وأوجاعها. والحمد لله فقد نالت رضا اللجنة وثنائها. وأنا سعيدة جداً وفخورة بكل ما ذكرته اللجنة لي وبمنحها بطاقة التأهل، والتي هي جواز مروري إلى مرحلةٍ أصعب. أتمنى من الله أن يكون لي عوناً في هذا السفر الجميل، وأن يوقع محبتي في قلوب محبي الشعر. فلا يوجد شيء اسمه توقعات، فكل ما يحدث قد يكون خارج التوقع، هي أمنيات محض أمنيات فقط. كما أتمنى التوفيق للأصدقاء جميعهم فكلهم شعراء رائعون وجميعهم يستحق الوصول حتى خط النهاية. هي مباراة في الجمال والإنسانية والمحبة. فكونوا رسلاً لهم».

واختتمت جابر: «هذا الموسم برأيي هو موسم مفاجئ فقد شهد مشاركة أكبر عدد من الشاعرات، وأتمنى أن تكون الإمارة نسوية هذا العام فقد آن الأوان لتتولاها امرأة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا