• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

«اتش إس بي سي» يطلق خدمة عمليات الدفع من خلال الهاتف المتحرك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 فبراير 2013

دبي (الاتحاد) - أطلق بنك «اتش إس بي سي» خدمة جديدة تتيح للعملاء إجراء عمليات الدفع عبر الهاتف المتحرك للشركات؛ بهدف توسيع نطاق قدرات وإمكانات حلول الخدمات المصرفية التي يوفرها البنك لعملائه.

وأعلن البنك خلال مؤتمر صحفي في دبي أمس؛ أن هذه الخدمة تأتي في سياق جهوده لتعزيز نطاق خدماته المصرفية عبر الهاتف المتحرك ولمساعدة العملاء من الشركات على تسهيل وتلبية احتياجاتهم المصرفية.

وقالت ناتاشا باتيل الرئيس الإقليمي لإدارة خدمات المدفوعات العالمية وإدارة النقد لبنك اتش اس بي سي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ إن الخدمات المصرفية الإلكترونية تواصل إحداث ثورة نوعية كبيرة في مجال الأعمال، انعكس على أنظمة الخدمات المصرفية والمدفوعات التي باتت تشهد تغيراً متسارعاً، الأمر الذي يستلزم مواكبته من قبل الشركات والمؤسسات في منطقة الشرق الأوسط؛ وضرورة أن تتكيف مع هذه البيئة المتغيرة على نحو متزايد.

وأوضحت أن إطلاق البنك للخدمات المصرفية عبر الهاتف المتحرك في عام 2011 خير مثال على ذلك، حيث تمكن البنك من إنجاز عمليات مدفوعات بقيمة تزيد على 10 مليارات دولار منذ بداية إطلاقها على المستوى العالمي، كما تمكن من إنجاز عمليات مدفوعات بقيمة 393 مليون دولار خلال عام 2012 في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأكدت اعتزام البنك الاستمرار في تطوير هذه الخدمات، مما سيؤدي إلى توفير نطاق واسع من الخدمات المصرفية للعملاء من كثيري التنقل.

وأضافت: من خلال إطلاق هذه الخدمة، التي سيتيح للعملاء توسيع نطاق أعمال البنك من خلال إجراء معاملاتهم المصرفية من أنحاء العالم كافة باستخدام الهاتف المتحرك،

وبالإضافة إلى خدمة المدفوعات الجديدة، فقد أصبح بإمكان أمناء الصناديق في الشركات استخدام التطبيق للتأكد من أرصدة الحسابات والكشوفات المالية، وإصدار تعليمات الدفع وتلقي تنبيهات الدفع باستخدام الهواتف الذكية. ونوهت بأن هذه الخدمة مجانية ذات قيمة مضافة للعملاء، دون الحاجة إلى تحميل أو تثبيت موارد أو تطبيقات إضافية.

وأضافت باتل : “وبالمضي قدماً، فإننا نتوقع أن نشهد في المستقبل توسعاً كبيراً في استخدام أجهزة الهواتف المتحركة من قبل أمناء الصناديق في الشركات في المنطقة والعالم على حد سواء. ومن المتوقع أن تؤدي هذه الأجهزة إلى تبسيط أعمال التوريد بأكملها. ومع استمرار تطور الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، فإنه من المتوقع أن تضم الخدمات المصرفية عبر الهاتف المتحرك واجهات ثرية وذكية مزودة بخدمات تساعد العملاء على الاستفادة من قدرة الأجهزة على تحديد مكان المستخدم. وهذا بدوره سيعود بفائدة عظيمة على خدمات إدارة المخاطر والتجارة والمدفوعات ذات القيمة العالية وصرف العملات الأجنبية”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا