• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«إسعاف دبي» تنقذ مريضة من الانتحار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 أبريل 2016

دبي(الاتحاد)

تمكنت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف من إنقاذ فتاة مريضة أقدمت على الانتحار بإلقاء نفسها في بحيرة الممزر، وكرم المدير التنفيذي خليفة بن دراي يصاحبه مدير إدارة عمليات الإسعاف طالب غلوم طالب المسعفين أحمد بدر وحسن عبدالله الذان نجحا في إنقاذ حياة الفتاة.

كانت إسعاف دبي تلقت اتصالا من «مواطنة» في العقد الثالث من عمرها يظهر من صوتها وطريقة حديثها أنها مضطربة وغير متزنة وفهم متلقي البلاغ أنها يئست من حياتها وستتخلص منها وستلقي نفسها في مياه بحيرة الممزر بقصد الانتحار، وعلى الفور تم الاتصال بأقرب نقطة إسعافية للممزر لتتوجه سيارة المستجيب أول للمنطقة سريعاً بحثاً عن صاحبة البلاغ التي اتصلت من هاتف عمومي وليس من هاتف ثابت أو متحرك، مما جعل مهمة البحث عنها أكثر صعوبة.

ولكن المسعفين أحمد بدر وحسن عبدالله لم ييأسا وتوجها من منطقة الممزر إلى الطرق الداخلية المحيطة وركزا أكثر على كبائن الهواتف الموجودة بالمنطقة حتى لمحا فتاة بالقرب من إحدها فتوجها إليها حيث اتضح لهما من مظهرها وطريقة تعاملها أنها المرأة المقصودة. عند ذلك لم ترد الفتاة وبدأت تصرخ وغافلت المسعفين وركضت باتجاه البحر وألقت نفسها، واضطر المسعف حسن عبدالله إلى اللحاق بها بينما كانت تقاوم بشدة، وما زاد من صعوبة عملية الإنقاذ وزن الفتاة الذي يتجاوز 130 كيلو جراماً، فاضطر المسعف أحمد بدر أن يلحق بزميله لمساعدته في الوصول إلى الشاطيء، ثم أجريا الإسعافات الأولية للفتاة وسلماها إلى دورية من شرطة دبي

وأكد طالب غلوم طالب مدير إدارة عمليات الإسعاف أن المؤسسة تنفذ سياسة جاهزية المسعفين والسائقين في فترات متقاربة ودورية ليكونوا على أهبة الاستعداد للتدخل السريع في أي طارئ أو حادث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض