• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

متهم بدخول البلاد خلسة

محكمة لبنانية تقرر ترحيل ضابط سوري منشق الى بلاده

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 فبراير 2013

أ ف ب

حكمت المحكمة العسكرية في لبنان على ضابط منشق في الجيش السوري بالترحيل، بعد أن أنهى مدة عقوبته في السجن بتهمة "دخول البلاد خلسة"، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

وقال المصدر أن المحكمة العسكرية "حكمت على الملازم اول في الجيش السوري محمد حسن طلاس مواليد 1983، بالسجن لمدة شهرين ودفع غرامة بقيمة مئة الف ليرة لبنانية (65 دولارا) بجرم دخول لبنان خلسة، وبترحيله".

ولما كان المحكوم ينهي مدة سجنه الاربعاء، يفترض، عملا بالاجراءات الروتينية ان يتم تسليم طلاس الى جهاز الامن العام ليعيده الى بلاده. وكان طلاس اقر خلال محاكمته انه ينتمي الى الجيش السوري الحر، وانه اوقف خلال نقله جريحا من سوريا الى لبنان عبر معبر غير شرعي.

واثار الحكم تخوفا لدى ناشطين في مجال الدفاع عن حقوق الانسان من مواجهة طلاس، في حال اعيد الى سوريا، خطر الاعتقال او حتى الموت.

وقال وزير الداخلية مروان شربل ان "الحكومة اللبنانية، وفي اطار سياسة النأي بالنفس في الملف السوري، اتخذت منذ فترة قرارا باعادة النظر في تنفيذ اي قرار بالترحيل عندما يواجه الشخص المعني خطر السجن او الموت"، مشيرا الى انه "لا يتم عادة ترحيل هؤلاء الاشخاص".

وتعتمد الحكومة اللبنانية سياسة "النأي بالنفس" في النزاع السوري بسبب انقسام اللبنانيين بين مؤيد للمعارضة وداعم للنظام، خشية تعميق الخلافات اللبنانية اللبنانية وخوفا من تداعيات امنية أو سياسية سلبية على البلد الصغير المجاور لسوريا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا