• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

4900 مؤسسة تستثمر في الشركات المدرجة في سوق العاصمة

960 ألف مستثمر في سوق أبوظبي بنهاية الربع الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

بلغ عدد المستثمرين في سوق ابوظبي للأوراق المالية، مع نهاية الربع الأول من العام الحالي، 959,8 الف مستثمر، حيث شهد الربع الأول من 2016 اصدار 1095 رقم مستثمر جديد، بالمقارنة مع 2930 رقم مستثمر في الربع الأول من 2015. وتوزعت ارقام المستثمرين الصادرة خلال الربع الأول على 948 للأفراد و147 للمؤسسات، بحسب تقرير صادر عن السوق أمس. ووفقا للتقرير، استحوذ الإماراتيون على 434 رقم مستثمر جديد، خلال الربع الأول من العام الحالي، فيما بلغت ارقام المستثمرين الخليجيين 84، وبلغت ارقام المستثمرين من الجنسيات العربية 271، بينما اصدرت الأرقام المتبقية لجنسيات اخرى بعدد 306 أرقام مستثمرين.

وتم خلال الربع الأول من العام الحالي إصدار 117 رقم مستثمر لمؤسسات اجنبية، مقارنة 178 مؤسسة اجنبية في الربع الأول من عام 2015.

وبذلك يصل عدد الموسسات الاستثمارية الأجنبية في سوق ابوظبي منذ إنشائه، وحتى نهاية الربع الأول من 2016، الى نحو 4900 مؤسسة.

ارتفع صافي الاستثمار الأجنبي، غير الإماراتي، في سوق أبوظبي خلال الربع الأول من 2016، ليبلغ 1,7 مليار درهم، مقارنة مع 807 ملايين درهم خلال الربع الأول من 2015 بزيادة بلغت 112%، حيث اشترى المستثمرون الأجانب، غير الإماراتيين، نحو 4,67 مليار سهم، بقيمة تقدر بنحو 8,6 مليار درهم، في حين تم بيع 4,5 مليار سهم بقيمة تبلغ نحو 6,9 مليار درهم.

وسجل الاستثمار المؤسسي صافي تداولات بقيمة 1,3 مليار درهم خلال الربع الأول من 2016، مقابل 418 مليون درهم في الربع الأول من 2015، بزيادة نحو 220%، حيث اشترى المستثمرون المؤسساتيون، خلال الربع الأول من 2016، نحو 2,5 مليار سهم، بقيمة تقدر بنحو 8 مليارات درهم، وليتم البيع على 2,1 مليار سهم بقيمة تقدر بنحو 6,7 مليار درهم. وارتفع مؤشر سوق ابوظبي للأوراق المالية خلال الربع الأول من 2016 بنسبة 1,93%

وسجلت قيم التداولات في سوق ابوظبي ارتفاعاً في الربع الأول من 2016، لتبلغ نحو 16,1 مليار درهم، مقارنة بنحو 13,6 مليار درهم في الربع الأول من 2015، اي بنسبة ارتفاع قدرها15%. وتجاوزت القيمة السوقية للشركات المدرجة في سوق ابوظبي للأوراق المالية 430 مليار درهم في الربع الأول من 2016، وبلغت حصة الشركات المحلية المدرجة في السوق من هذه القيمة السوقية نحو 94%، تعادل ما يقارب 403 مليارات درهم، وكان شهر مارس من عام 2015 الأعلى من حيث القيمة السوقية لأسهم الشركات المدرجة، اما بالنسبة للربع الأول من عام 2015، فقد بلغت القيمة السوقية نحو 417 مليار درهم، فيما بلغت حصة الشركات المحلية المدرجة من هذه القيمة نحو 381 مليار درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا