• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الاتحاد الآسيوي يناقش المستجدات على هامش «عالمية أبوظبي»

عمومية تاريخية لـ «الدولي» في عاصمة الجوجيتسو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 أبريل 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

تعقد على هامش بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو التي تقام في أبوظبي خلال الفترة من 15 إلى 24 أبريل الجاري، جمعيتان عموميتان، أولاهما للاتحاد الآسيوي للعبة الذي يرأسه عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحاد الإماراتي، والأخرى للاتحاد الدولي الذي يتولى فيه الهاشمي منصب النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، ويحظى كلاهما بأهمية قصوى، حيث يحددان الكثير من الملامح المستقبلية في اللعبة سواء على المستوى القاري أو على العالمي.

ويعد اعتماد توزيع الكتل التصويتية في الانتخابات بشكل جديد، بحيث يتم تقسيم القارات إلى مناطق، ويتم تقسيم كل منطقة إلى تكتلات، بحيث يتم تمثيل كل تكتل بـ 3 دول في كل قارة بصوت واحد، بمعنى أن منطقة غرب آسيا التي تضم 12 دولة يكون لها في الانتخابات 4 أصوات، وسوف يجتمع الاتحاد العضو في كل دولة مع نظرائه لاختيار من يمثلهم في كل دورة، وفي كل اجتماع.

وكان هذا الموضوع قد تم طرحه على اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي الذي عقد في مدريد بتاريخ 17 مارس الماضي على هامش بطولة العالم للناشئين والشباب، وجرت مناقشته بشكل موسع بحضور اليوناني بانايتويس تيودوريس رئيس الاتحاد الدولي، وفهد علي الأمين العام بالاتحادين الدولي والآسيوي، والأعضاء البارزين من أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، ورؤساء الاتحادات القارية. على صعيد آخر، تتواصل الاستعدادات من قبل اللجنة المنظمة لإتمام التجهيزات الخاصة داخل صالة أيبيك أرينا في مدينة زايد الرياضية، التي تستضيف الحدث، وقد تم اعتماد البرنامج الزمني النهائي للبطولة، بحيث تم تخصيص اليومين الأول والثاني لإقامة مهرجان الجوجيتسو للصغار الذي تم استحداثه لأول مرة لتشجيع الأطفال في المراحل السنية المبكرة لممارسة اللعبة، والتعايش مع الأجواء الصاخبة في هذه السن، والمنافسة بمعايير عالمية، وتعلم الصعود إلى منصات التتويج، والقيام ببعض الحركات الفنية، على ضوء ما تعلمه الأطفال في هذه السن.

وبعد مهرجان الجوجيتسو، تقام منافسات كأس العالم للصغار يومي 17 و18 أبريل، ويتنافس فيها اللاعبون المصنفون في لائحة اتحاد الجوجيتسو، والذين نجحوا في تجميع النقاط أو إضافتها إلى رصيدهم خلال موسم 2015/‏ 2016. أما بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو للكبار فسوف تنطلق رسمياً يوم 19 أبريل، وتستمر حتى 22 أبريل، وفيها يتنافس نخبة اللاعبين الدوليين من مختلف قارات العالم الذين نجحوا في اجتياز الجولات التأهيلية، والتي نظمها الاتحاد خلال الموسم الحالي في 30 دولة حول العالم.

وبانتهاء منافسات بطولة محترفي اللعبة تشهد أبوظبي عودة الأساطير إلى بساط الجوجيتسو، حيث من المخطط مشاركة 6 من نخبة المصنفين الأوائل في العالم سابقاً، ممن لهم باع طويل وتاريخ عريق في رياضة الجوجيتسو للتنافس من أجل تحديد بطل العالم من بينهم، في خطوة جديدة تهدف إلى تسليط أنظار عشاق تلك الرياضة على أبوظبي، ومشاهدة هؤلاء الأساطير، وهم يعودون إلى بساط الفن النبيل في يوم 23 أبريل. وسيقام حفل تكريم حاملي الألقاب على السجادة الحمراء خلال حفل توزيع الجوائز التي تبلغ قيمتها 2.5 مليون درهم، والعديد من الدروع والألقاب في 24 أبريل، وهو اليوم الختامي، وسيجري اختيار الفائزين وفقاً للتصنيفات الدولية الجديدة والمعتمدة من قبل اتحاد اللعبة هذا العام، والتي تقيم أداء اللاعبين في كل البطولات، وتخصص كوتة من النقاط للحاصل على الميدالية الذهبية، ونصف هذه الكوتة للحاصل على الفضية، والربع لصاحب الميدالية البرونزية في كل بطولة، وفق أهميتها، كما سيشهد اليوم الأخير تكريم الجهات المشاركة والرعاة، وكل من ساهم في نجاح البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا