• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

تحقيق

«الجزيرة العائمة».. موطن جديد للاجئي الروهينجا في خليج البنجال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2018

داكا (رويترز)

تبذل بنجلادش جهوداً مكثفة لتحويل جزيرة طينية غير مأهولة في خليج البنجال إلى موطن لنحو 100 ألف من مسلمي الروهينجا، الذين فروا من حملة عسكرية في ميانمار، وسط مؤشرات متضاربة من كبار المسؤولين في بنجلادش عما إذا كان الحبس في الجزيرة سيكون مصير اللاجئين.

ويوم الاثنين الماضي، أكدت الشيخة حسينة رئيسة وزراء بنجلادش، أن نقل الروهينجا إلى الجزيرة، التي تقترب أرضها من مستوى سطح البحر، سيكون «ترتيباً مؤقتاً» لتخفيف التكدس في مخيمات اللاجئين في كوكس بازار، التي يقيم فيها نحو 700 ألف عبروا الحدود من ولاية راخين في شمال ميانمار منذ نهاية أغسطس الماضي.

غير أن أحد مستشاريها، أفاد بأن اللاجئين لن يستطيعوا مغادرة الجزيرة، إلا إذا أرادوا العودة إلى ميانمار أو اختارتهم دولة ثالثة للجوء إليها.

وذكر «تي إمام»: «هي ليست معسكر اعتقال، لكن قد تفرض بعض القيود، ولن نمنحهم جواز سفر أو بطاقة هوية من بنجلادش». وأضاف: «إن قوة من الشرطة المسلحة يتراوح قوامها بين 40 و50 فرداً سترابط في الجزيرة».

ويساعد مهندسون بريطانيون وصينيون في إعداد الجزيرة لاستقبال اللاجئين قبل بدء موسم الأمطار، الذي قد يؤدي إلى سيول في المخيمات المؤقتة التي يعيش فيها الآن نحو مليون من أفراد الروهينجا. وربما يبدأ سقوط المطر في أواخر أبريل المقبل. ... المزيد