• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المؤشرات الفنية للأسهم تتمسك بمسارها الصاعد نحو نقاط جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 فبراير 2015

أبوظبي الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

يتوقع أن تتمسك المؤشرات الفنية لأسواق الأسهم المحلية بمسارها الصاعد، مستهدفة نقاط مقاومة جديدة عند 4800 نقطة لسوق أبوظبي للأوراق المالية في حال عزز من تمسكه بمستوى 4600 نقطة، فيما يعاود سوق دبي المالي من جديد استهداف مستوى 3900 نقطة الذي اخفق في اختراقه أكثر من مرة.

وأغلق مؤشر سوق أبوظبي نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 4608 نقاط بارتفاع أسبوعي نسبته 3,4%، ونجح السوق في البقاء فوق مستوى 4600 نقطة. وقال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين - بريطانيا، إن مؤشر سوق العاصمة احتفظ بتداوله في مستويات معتدلة قرب مناطق مقاومة رئيسية طوال تداولات الأسبوع الماضي، بدءا من مستوى المقاومة الهام عند 4780 نقطة، الذي أصبح تجاوزه صعوداً ركيزة أساسية لزوال المخاطر على خرائط اتجاهه للمدى المتوسط.

وأَضاف أن أداء السوق خلال الأسبوع يعتبر إيجابياً على المدى القصير، مع الإحاطة بأن المخاطر على خرائط اتجاهه للمدى القصير قد تقلصت الآن، وتم اختصارها في تعرض جديد لمستوى الدعم الرئيسي عند 4278 نقطة، والذي اصبح استهدافه ضعيف الاحتمال على المدى القصير، موضحاً أن تداول سوق العاصمة في المستويات الحالية يعتبر في منطقة آمنة إلى حد ما، ومحسوبة المخاطر بالتعرض لمستوى الدعم 4278 نقطة، الذي ينبغي تفعيله لقطع الخسارة في أسوأ الظروف.

وأغلق سوق دبي المالي نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 3886 نقطة بارتفاع أسبوعي نسبته 5,7%، يعتبر أعلى مستوى للسوق خلال 5 أسابيع، واخفق السوق في التمسك بالبقاء فوق المستوى النفسي 3900 نقطة الذي اخترقه في جلسة الأربعاء الماضي وعاد دونه بنهاية الأسبوع.

وقال العشري إنه من المرجح أن يتمكن السوق من تجاوز هذا الحاجز النفسي الذي يعتبر سهلاً، وأن يواصل صعوده إلى مستوى 4000 نقطة، قبل أن يتعرض المؤشر إلى مستوى الدعم الرئيسي عند 4278 والذي أصبح استهدافه ضعيفا للغاية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا