• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

اختتمت برنامجها للمساعدات الشتوية

«خليفة الإنسانية» توزع المساعداتعلى 250 ألفاً في تونس خلال 17 يوماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 فبراير 2015

تونس (وام)

تونس (وام)

اختتمت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية برنامجها للمساعدات الشتوية في تونس الذي استهدف 37 ألف أسرة من المتضررين من موجة البرد الشديد خلال شهر يناير الماضي والذي نفذته المؤسسة بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وقال مصدر مسؤول في مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية إن فريق المؤسسة وزع المساعدات على نحو 250 ألف تونسي يعيشون في 15 ولاية تقع إلى الشمال الغربي والجنوب التونسي، مشيراً إلى أن البرنامج استغرق 17 يوماً وحرص الفريق على إيصال المساعدات بنفسه إلى جميع المستهدفين من الأسر المعوزة، بالتعاون مع سفارة الدولة في تونس والاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي.

وأضاف أن الفريق تمكن من الوصول إلى أبعد قرية فيها أسر معوزة وسلم المساعدات لذوي الإعاقة في منازلهم، حيث أعربوا عن شكرهم وتقديرهم للقيادة الإماراتية وللفتة الإنسانية التي نفذتها مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية.

وأشار إلى أن حكام الولايات التونسية المستهدفة استقبلوا فريق مؤسسة خليفة وقدموا لهم التسهيلات لإيصال المساعدات إلى الأسر المعوزة، معبرين عن امتنانهم لما تقدمه الإمارات من مساعدات لشعبهم.

وأوضح المصدر أن الفريق وزع نحو 40 ألف طرد يضم ملابس شتوية وأغطية وخيام وفرش ومدافئ وأدوات خاصة بالأطفال وأدوية، مشيرا إلى أنه كان من المقرر إيصال المساعدات إلى سكان 12 ولاية لكن الفريق زاد ثلاث ولايات أخرى وجد فيها أسرا أخرى محتاجة تستحق المساعدة.

والولايات التي شملتها المساعدات هي، القيروان وسليانة وباجة والكاف وسيدي بوزيد والقصرين وجندوبة وتوزر وقفصة وقبلي وتطوين ومدنين، وأضيفت إليها ولايات زغوان وبنزرت ومنوبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض