• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دعماً لصناعة التصميم وصادراتها

«دبي شنغهاي للتصميم الإبداعي» في ضيافة «تنمية الصادرات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

استضافت مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية دبي، مؤخراً حوار «دبي شنغهاي للتصميم الابداعي» بالشراكة مع الأمم المتحدة للتجارة والتنمية «الأونكتاد»، وبلدية شنغهاي في الصين، لتبادل الأفكار والاستفادة من صناعة التصميم في تعزيز نمو الصادرات. وقالت المؤسسة أمس في بيان: «تأتي استضافة الحدث في إطار الجهود التي تبذلها المؤسسة لتعزيز مكانة دبي في صدارة المدن الرائدة في الصناعات الابتكارية والابداعية في مجال التصميم الموجه للتصدير».

وناقش حوار «دبي شنغهاي للتصميم الابداعي» العديد من الموضوعات الرئيسة التي تعزز من صناعة التصميم إلى جانب الحلول المحفزة لتصدير السلع والخدمات الإبداعية.

وقال المهندس ساعد العوضي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات: «نؤمن أن تنمية الصادرات في عالمنا اليوم لا تعتمد فقط على مساعدة الشركات في تصدير سلعها أو خدماتها إلى الأسواق الخارجية، بل تحتاج إلى دور منظمات ترويج التجارة وتنمية الصادرات إلى تعزيز قدرات الشركات لديها، حتى يتمكن المصنعون من تقديم المنتجات والخدمات بشكل أفضل وأكثر تنافسية».

وأضاف العوضي: «يحظى الاقتصاد الإبداعي باهتمام متزايد في الصناعات والنمو العالمي، وتعد صناعة التصميم الآسيوية من الصناعات الأسرع نموا من مستوى المتوسط ​​العالمي. ووفقا للأونكتاد، نمت الصادرات العالمية للسلع والخدمات الإبداعية والمنتجات بمعدل يفوق الضعف في الفترة ما بين العام 2002 والعام 2012 لتبلغ نحو 1.738 مليار درهم، وشكلت صناعات التصميم بما في ذلك الأزياء والتصميم الداخلي والمجوهرات، ما يقارب 52٪ من صادرات البضائع الإبداعية».

وأضاف العوضي: «باعتبار دبي مركزا للتصدير وإعادة التصدير، بات بإمكان الإمارة القدرة على أن تكون لاعبا رئيسا في قطاع التجارة الخارجية وبالتحديد الصادرات وإعادتها الإبداعية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا