• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

مشوارها تكلل بالنجاحات

عائشة الطنيحي: قادرة على فتح الأبواب المغلقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 مارس 2017

هناء الحمادي (أبوظبي)

اختارت المحامية والإعلامية عائشة الطنيجي دراسة تخصص القانون، الذي لا تقبل عليه الفتيات كثيراً، وبفضل عزيمتها تكللت جهودها طيلة مشوارها المهني بالنجاح لتقدم نموذج المرأة الإماراتية الذي يحتذى به، مؤكدة أنها ماضية بثقة نحو تحقيق أهدافها، وفتح كل الأبواب المغلقة أمامها.

وتخرجت الطنيجي في كلية الشريعة والقانون من جامعة الإمارات، وهي مؤسسة وصاحبة مكتب للمحاماة والاستشارات القانونية، وهي تسعى دائماً لوضع بصمة حقيقية في مجال المحاماة، وتتمنى من خلال خطواتها في الحياة المهنية والعملية أن تكون لها إضافة جديدة في المجال القانوني.

وطموحات الطنيجي لاتزال قيد التنفيذ فمشوارها طويل. وتقول «أتطلع إلى استثمار إمكاناتي وصناعة إنجازات تضاف إلى رصيدي المهني، وأسعى دائماً لأكون الأفضل، وأن أخوض العديد من المجالات من خلال بوابة المحاماة»، مؤكدة أنها تتمتع بعزيمة وإرادة صلبة ولا بد من أن تفتح جميع الأبواب المغلقة مهما كانت قوة إحكامها فهذه هي الثقة بالله ومن ثم الثقة بالنفس.

والطنيجي وجدت نفسها في عالم المحاماة والاستشارات القانونية، فتخصصت في أغلب القضايا مثل التجارية والمدنية والعقارية والجنائية وقضايا الأسرة والتحكيم والقضايا الخاصة في المجال الرياضي، كما إنها قدمت برامج قانونية واجتماعية تخدم المجتمع، وتقدم الوعي القانوني من أهمها برنامج «بالقانون» على قناة عجمان.

واتبعت الطنيجي طريق العزيمة والإصرار والتحدي في حياتها المهنية، حيث استطاعت خلال فترة وجيزة في أن تترافع في الكثير من القضايا، وتعيد الحق لإصحابه، موضحة أنها تسعى لتحقيق العدالة. وتقول «المحاماة من المهن الراقية، وأنا مستمتعة بممارستها، وقد تعلمت منها الكثير والكثير»، مضيفة أنها «من المهن الحرة والمتجددة ولا يوجد فيها روتين». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا