• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تكرم الفائزين 25 أبريل

انتهاء أعمال التحكيم للمرشحين في الدورة التاسعة بـ «خليفة التربوية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 31 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أنهت الأمانة العامة لجائزة خليفة التربوية عمليات التحكيم النهائية للأعمال المرشحة لدورتها التاسعة 2015-2016، تمهيداً لرفعها إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء الجائزة لاعتمادها، وإعلان أسماء الفائزين المكرمين في الحفل السنوي للجائزة في 25 أبريل المقبل.

وأكدت أمل العفيفي الأمين العام للجائزة على تقديرها لجميع فرق العمل التي شاركت في إنجاز عمليات التحكيم والتقييم، وكذلك المقابلات التي تمت للمرشحين والزيارات الميدانية، وغيرها من الإجراءات المرتبطة بترسيخ مبادئ الشفافية في رسالة الجائزة عند تقييم جميع المرشحين سواء من الأفراد أو المؤسسات.

وأوضحت أن الجائزة استقبلت في دورتها الحالية 600 عمل مرشحة اجتازت جميعها معايير الترشيح الخاصة بالمجالات المطروحة من داخل الدولة وخارجها بزيادة أكثر من 20% عن العام الماضي، وهو ما يعني نجاح جهود الجائزة في التوعية الميدانية من خلال ورش العمل التطبيقية واللقاءات الإرشادية التي نظمتها الجائزة داخل الدولة، وعلى مستوى الوطن العربي للتعريف بمجالاتها المطروحة، والتي شملت الشخصية التربوية الاعتبارية، والمجالات على مستوى الدولة: الابتكار التربوي، التعليم العام، ذوي الإعاقة، التعليم والبيئة المستدامة، التعليم وخدمة المجتمع، والمجالات على مستوى الدولة والوطن العربي: التعليم العالي، البحوث التربوية، التأليف التربوي للطفل، الإعلام الجديد والتعليم، الإبداع في تدريس اللغة العربية، المشروعات التربوية المبتكرة.

ولفتت العفيفي إلى أن الجائزة استقبلت في دورتها الحالية 150 بحثاً في مجال البحوث التربوية بفئتيها الإجرائية والعامة، وهو ما يترجم وجود كوادر بحثية متميزة في الميدان التربوي لديها رؤية تعزز من خلالها تطوير منظومة التعليم بالدولة والوطن العربي، كما بلغت أعداد أعمال المرشحة في مجال المشاريع التربوية 100 مشروع شملت فئات الأفراد والمؤسسات وبناء شبكات المعرفة.

كما تلقت الجائزة 25 عمل مرشحاً في مجال الابتكار التربوي الذي طرحته لأول مرة في دورتها الحالية، وفي مجال التعليم العام الذي يضم فئات المعلم المبدع والواعد والأداء التعليمي المؤسسي تلقت الجائزة 150 عملاً مرشحاً على مستوى الدولة، بالإضافة إلى تلقيها 25 عملاً مرشحاً في مجال الإبداع في تدريس اللغة العربية بفئتيها المعلم والأستاذ الجامعي، بالإضافة إلى تلقيها 70 عملاً مرشحاً في مجال التعليم العالي بفئتيه الأستاذ الجامعي المتميز في التدريس والبحث العلمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض